أركان الإسلام

آليات عالمية لقياس التسامح

الجروان: الدول كافة عليها دعم التنوع واحترام كرامة الإنسان

أطلق المجلس العالمي للتسامح والسلام، مؤشرًا عالميًّا للتسامح، حيث يعمل من خلاله مع شركائه وأعضائه على وضع آليات لقياس التسامح على نطاق عالمي.

ويعتمد المؤشر كما أعلن رئيس المجلس، أحمد بن محمد الجروان، على قياس تقدُّم البلدان التي ترغب في بناء مجتمعات تدعم التنوع وتحترم كرامة الإنسان وتحقق التسامح في المجالات المختلفة.

آليات لقياس التسامح

ويُلقي هذا المؤشر العالمي الضوء على نقاط القوة والضعف في جهود التسامح، ويسمح للجميع بتصميم استراتيجيات تعزز ثقافة التسامح وتدعم السلام العالمي.

وأكد رئيس المجلس أحمد بن محمد الجروان، أهمية إدراك وجود صلة بين استدامة السلام والأمن المناخي.

وقال: لا يمكننا بدون إنسانية مسالمة ومتسامحة ومتعاونة، تحقيق الأمن المناخي، والعكس صحيح أيضًا، فبدون مناخ آمن وأرض نظيفة لا يمكننا أن نأمل في سلام مستدام.

الدعوة للسلام الدولي المستدام

جاء خلال تنظيم المجلس بالتعاون مع برلمان مالطا، مؤتمرًا لرؤساء وممثلي عدد من البرلمانات الإقليمية تحت بعنوان (الدعوة للسلام الدولي المستدام وإطلاق المؤشر العالمي للتسامح).

ودعا الجروان جميع شركاء المجلس العالميين إلى التمسك بمبادئه المتمثلة في تعزيز التسامح وتنفيذ استراتيجيات مستدامة لصالح الأرض ومن عليها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى