TV

أستاذة أكاديمية تطالب أبطال أكتوبر بكتابة مذكراتهم

د. أميمة جادو: على كل بطل من الذين شاركوا في الحرب تسجيل ما مروا به

طالبت د. أميمة منير جادو أستاذة العلوم التربوية والكاتبة والناقدة الأدبية، أبطال القوات المسلحة المصرية الذين شاركوا في حرب أكتوبر المجيدة بتسجيل الأحداث التي مروا بها أثناء الحرب وتسجيل البطولات صوتيًا أو كتابة لطباعتها ونشرها في كتاب.

وأضافت في كلمتها خلال فعاليات الاحتفالية التي نظمتها مؤسسة «رسالة السلام» للأبحاث والتنوير السبت الماضي بمناسبة الذكرى الـ48 لانتصار أكتوبر، أن كل بطل من الحاضرين لهذه الاحتفالية عليه أن يسجل مذكراته عن الحرب سواء بالكتابة أو بالتسجيل وأن يدل على غيره من أبطال أكتوبر، وكل يدلي بدلوه عن هذه البطولات العظيمة ونخرج بكتاب ولنسميه «أبطال أكتوبر» أو «أبطال أكتوبرين».

وأشارت إلى البطل المشير محمد عبد الغني الجمسي والذي كان قائدًا عسكريًا من طراز فريد ولد عام 1921 من محافظة المنوفية قرية البتانون، وكان رئيسًا لعمليات القوات المسلحة في حرب أكتوبر وله دور رئيسي وفعال في الحرب وشغل منصب وزير الحربية والقائد العام للقوات المسلحة المصرية.

كما ذكر د. أميمة جادو قصة من كتاب الفنان أحمد فؤاد سليم الذي كتب عن هؤلاء الأبطال والذي سماهم «أبطال جيل الشمس» وكانوا من الفرقة 8 دفاع جوي.

ويحكي القصة على لسانه للشهيد (سيد أبو العباس) والذي من الجنود الذين قضوا سنوات طويلة في التجنيد قبل الحرب وتم تسريحهم وتم استدعاؤه على فترات للتدريب وجعلهم هذا متحفزين للحرب في أي وقت وقد تم استدعاؤه للاشتراك في الحرب وكان في الفرقة المركزية على جبهة القتال وعاد إلى بيته وقضى ليلة واحدة مع زوجته التي كانت لم تنجب من قبل ودارت رحى الحرب واستشهد سيد في الوقت الذي حملت زوجته. وقد ذهب شقيق زوجته ليطمئن عليه ويبلغه خبر الحمل لكن وجده قد استشهد وكان هذا الحمل بمثابة تعويض رباني للزوجة عن فقد زوجها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى