أخطاء شائعة

أستاذة إعلام: التعصب الرياضي يدمر المجتمعات

د. الحلواني: التنمر بين الجماهير يعزز الفرقة ويشعل الأزمات

طالبت عميدة كلية الإعلام بالكلية الكندية الدولية، د. ماجي الحلواني، بضرورة منع التعصب الرياضي الذي ينتشر بين الجماهير.

وقالت في تصريح خاص لـ«التنوير»، إن الأديان تنبذ التعصب بمختلف صوره، والذي يمثل القطاع الرياضي وما يحدث فيه أحد أشكاله.

وأوضحت أن للتعصب تأثيرا سلبيا على المجتمعات وما يتبعه البعض في تأجيج المشكلات وإشعال الأزمات بين الجماهير داخل المجتمعات، الأمر الذي يلحق الضرر بها.

منع التعصب الرياضي يستوجب التدخل السريع

وأكدت أنه على وسائل الإعلام المختلفة أن تتدخل بشكل عاجل وسريع لحل هذه الإشكالية، عن طريق تقديم النصائح ومناقشة الأمر عبر البرامج الرياضية في الفضائيات.

وتضمنت الآيات القرآن العديد من التوجيهات بعدم الخسرية من الآخرية والتنمر عليهم، حيث قال تعالى: «يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِّن قَوْمٍ عَسَىٰ أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِّن نِّسَاءٍ عَسَىٰ أَن يَكُنَّ خَيْرًا مِّنْهُنَّ ۖ وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ ۖ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ ۚ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ» (الحجرات: 11).

وقال سبحانه: «يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ» (الحجرات: 13).

اتباع الأخلاق الحميدة في القرآن الكريم

وعلى البشر اتباع الأخلاق الحميدة والاعتماد على العفو، حيث قال تعالى: «خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ (199) وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ ۚ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ» (الأعراف: 199- 200).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى