أخطاء شائعة

أستاذ اجتماع يدعو لصياغة نظام جديد للتدين

د. عبد الله شلبي: يجب السعي نحو تصحيح المفاهيم والتصورات الدينية الموروثة والمغلوطة

دعا الأستاذ الدكتور عبد الله شلبي أستاذ الاجتماع السياسي بجامعة عين شمس إلى صياغة وتأسيس نظام جديد للتدين يسعى إلى تصحيح المفاهيم والتصورات الدينية الموروثة والمغلوطة أحيانًا.

وأضاف في كلمته خلال فعاليات مؤتمر «العقلانية والوعي والإبداع… أسلحة في مواجهة الإرهاب» الذي نظمته مؤسسة «رسالة السلام للأبحاث والتنوير» أن الإرهاب يمثل أعلى مراحل الأصولية الإسلامية ومعني ذلك أن ثمة مراحل سابقة على الإرهاب؛ أولها تكمن في رفض إعمال العقل لفهم النصوص الدينية الإسلامية لأن معناها ظاهر للحواس ومن ثمَّ فهي ليست في حاجة إلى العقل.

والمرحلة الثانية لازمة من المرحلة الأولى وهي مرحلة الإجماع، فحيث إبطال العقل يكون إبطال الاجتهاد في فهم هذه النصوص وتأويلها، ويترتب على مرحلة الإجماع مرحلة ثالثة هي تكفير كل من يخرج على الإجماع، وفي نهاية المطاف تأتي مرحلة الإرهاب التي يكمن فيها العنف والقتل والتخريب والتدمير.

وأشار إلى أنه يلزم عن هذه المراحل جميعها الإقرار بجاهلية المجتمعات المعاصرة لغيبة الحاكمية الإلهية وحضور الطاغوت نيابة عنها، ثم الحكم بتكفير هذه المجتمعات نظمًا وبشرًا لإفسادهم للحياة وللدين.

كيف تتم صياغة نظام جديدي للتدين؟

ولفت د. شلبي إلى أن هذا يتطلب من كل الجماعات والتجمعات والأفراد التنويريين والعلمانيين الخروج للجماهير وفي كل مستويات وجودها، والدخول والاشتباك مع المجتمع والدولة المصرية وفي كل مؤسساتها، وفي كل التجمعات والمنتديات والأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني المعنية بمستقبل الوطن وعبر مواقع التواصل الاجتماعي المتاحة حول معنى العلمانية والتنوير وضرورتها الحضارية لإقناع المجتمع والدولة بقبول فكر التنوير ومسار العلمنة.

وذكر أنه لا يمكن بحال هنا إغفال دور الدولة، كمحاولة لاختصار الطريق، وتدخلها وأعني بصفة خاصة العناصر الوطنية والمستنيرة في مؤسسة الرئاسة وتأثيراتها وبصفة خاصة في مؤسسات وأجهزة الدولة الأيديولوجية خاصة في التعليم والإعلام.

وطالب د. شلبي بالدعوة لصياغة وتأسيس نظام جديد للتدين يسعى إلى تصحيح المفاهيم والتصورات الدينية الموروثة والمغلوطة أحيانًا اعتمادًا على الفحص العقلي الحر للتراث الديني بكامله وترشيد الفهم الديني وكل تجلياته في الحياة الاجتماعية اليومية للمصريين.

التدين نسبي يتغير تبعًا للمواقف والأحداث

وأضاف، فنحن نرى أن الدين واقعة تاريخية اجتماعية، والدين منذ نشأته في الخبرة الإنسانية وعلى امتداد تاريخه الطويل، لم يكن يشكل كلًا واحدًا ومنسجمًا، ونعني هنا التدين البشري النسبي والذي يتغير تبعًا للمواقف والأحداث والوقائع التي تعيشها جماعات المؤمنين بهذا الدين أو ذاك. يفهم الناس أديانهم، ويستوعبونها، ويتمثلونها، ويقومون بترجمتها إلى رؤى وأفكار وتصورات وسلوكيات وممارسات عملية وفق مناحي متعددة تتجلى في أشكال وأنماط متنوعة من التدين، ويكون من الطبيعي أن تتباين هذه الانماط بحسب خصائصهم وأوضاعهم المشتركة والمتباينة في السياقات التاريخية والمعاصرة التي عاشوها ويعيشونها، والسمات الجوهرية لبنية مجتمعاتهم وثقافاتهم.

د.عبد الله شلبي
د.عبد الله شلبي

مؤتمر «العقلانية والوعي والإبداع… أسلحة في مواجهة الإرهاب»

يذكر أن «مؤتمر «العقلانية والوعي والإبداع… أسلحة في مواجهة الإرهاب» الذي نظمته مؤسسة «رسالة السلام للأبحاث والتنوير» بدأت فعالياته يوم السبت الموافق 4 سبتمبر 2021، وشارك فيه كوكبة من المفكرين وأساتذة الجامعات في مختلف التخصصات والإعلاميين والشخصيات العامة على النحو التالي:

الافتتاح والجلسة الأولى:

التقديم: الإعلامي والكاتب الصحفي: محمد الغيطي

يدير الجلسة: أ.د. حسن حماد، العميد الأسبق لكلية آداب الزقازيق، أستاذ كرسي الفلسفة لليونسكو

المتحدثون:

أسامة إبراهيم، كاتب وإعلامي، أمين عام مؤسسة رسالة السلام

كلمة مؤسسة رسالة السلام.

أ.د. سعد الدين الهلالي، المفكر الإسلامي الكبير

الطريق إلى تجديد الخطاب الديني.

د. وسيم السيسي، الباحث في تاريخ مصر القديمة، أستاذ الجراحة

كيف تتقدم مصر؟

الأستاذ الدكتور حسن حماد

قراءة فلسفية  لمبادرة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.

د. سامي عبد العزيز، أستاذ الإعلام، العميد الأسبق لكلية الإعلام بجامعة القاهرة

دور الإعلام في تنمية الوعي.

د. نجوى الشافعي، أمين عام نقابة أطباء مصر، عضو مجلس الشيوخ

مؤسسات تشكيل الوعي.

الجلسة الثانية:

يديرها الإعلامي: د. حسن حماد

المتحدثون:

أ.د. طلعت عبدالحميد، الخبير التربوي وأستاذ العلوم التربوية بجامعة عين شمس

دور التعليم في مواجهة الارهاب.

عادل نعمان، المفكر المصري

أهمية التعليم في بناء مصر الجديدة

أ.د.محمد الشوادفي، العميد الأسبق لكلية تجارة الزقازيق، أستاذ إدارة الأعمال، مستشار وزير التعليم العالمي

البيئة الملائمة للإبداع.

أ.د.حسين علي حسين، أستاذ فلسفة العلوم، جامعة عين شمس

معوقات التفكير العلمي في الثقافة العربية المعاصرة.

أ.د. عصام عبد الفتاح: مفكر وأستاذ الأدب الفرنسي بجامعة حلوان

التفكير التقدمي ضرورة من أجل تجديد الخطاب الديني

د. محمد المرصفي، أستاذ العلوم التربوية ووكيل كلية التربية

الجلسة الثالثة:

يديرها: المفكر والكاتب، محمد مصطفى، عضو اتحاد كتاب مصر

المتحدثون:

أ.د. عبد الله شلبي: أستاذ الإجتماع السياسي جامعة عين شمس

الجمهورية الجديدة نحو دولة مدنية تؤسس لمسار التنوير

د.سمير فاضل: أستاذ التاريخ وأمين عام مؤسسة المصريين

العقل والإيمان

د.أبو الفضل الإسناوي، مدير تحرير مجلة السياسة الدولية، رئيس مركز (رع)

آليات جماعة الإخوان في تضليل الوعي بالمناطق الريفية والشعبية

الجلسة الرابعة والتوصيات:

يديرها الإعلامي: أسامة إبراهيم

المتحدثون:

د. بهي الدين مرسي، كاتب ومفكر وطبيب

الدلالات الفكرية والثقافية لدعوة الرئيس لتنمية الوعي.

د.مصطفى عبدالرازق، الكاتب الصحفي، مدير تحرير جريدة الوفد

الإيمان والعقل.

محمد مصطفي، الكاتب والمفكر

الإسلام يتناغم مع العقل.

أشرف البهي، كاتب صحفي، مدرب التنمية الذاتية وإعداد القادة

دور الإعلام في الفهم الصحيح لمبادرة السيد الرئيس.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى