TV

أستاذ سياسة يطالب بتكثيف الجهود العربية لحل القضية الفلسطينية

د. بدر الدين: الصراع الفلسطيني الإسرائيلي يُهدد الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط

طالب أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، د. أكرم بدر الدين، بتكثيف الجهود العربية والدولية لحل القضية الفلسطينية،.

وأكد أهمية العودة إلى المسار التفاوضي من أجل إنشاء دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية ووفق المقررات الشرعية الدولية حتى لا تتفجر الأمور بين الحين والآخر، حيث منذ فترة قريبة تفجرت الأوضاع في غزة وحدث هجوم من الاحتلال الإسرائيلي ورد فلسطيني، وهذا يتكرر كثيرًا.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»، إنَّ المطلوب يكمن في محاصرة دائرة العنف، والوصول إلى حل للقضية التي طال أمدها، منوهًا بأن مصر تبذل جهدًا كبيرًا في هذا الإطار.

دور الجهود العربية والدولية تجاه تشدد إسرائيل تجاه الفلسطينيين

وأوضح أستاذ العلوم السياسية، أن الوضع في الوقت الحالي، يتمثل في أنَّه يوجد نوع من التشدّد من الاحتلال الإسرائيلي، وهذا يجب أن يقابله تكاتف الجهود العربية حتى لا يُترك الفلسطينيين وحدهم، لأنَّهم الطرف الأضعف، وبالتالي لا يستطيعون تحقيق أملهم أو طموحاتهم في إقامة دولتهم.

وتطرَّق إلى أهمية المصالحة الفلسطينية، بأن يكون هناك طرف فلسطيني واحد، لأنَّ ذلك يُعطي حجة لإسرائيل في تأخير المفاوضات.

وذكر أن مصر بذلت جهودًا كثيرة في الأعوام السابقة، من أجل تلك المصالحة، لأنه أمر شديد الأهمية.

تأثير القضية الفلسطينية على السلم والأمن الدوليين

وأشار «بدر الدين» إلى أن الصراع الفلسطيني الإسرائيلي عندما يتفجر لا يقتصر على أطرافه فقط، إنَّما يُهدِّد الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط ككل، ويؤثر أيضًا على السلم والأمن الدوليين.

وأكد أنه مطلوب أيضًا تدخل الدول العربية والأطراف الدولية المؤثرة، من أجل التوصل إلى حل لهذه المشكلة التي تزيد عن 7 عقود من الزمان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى