TV

أستاذ فلسفة: الرجوع إلى الينابيع الصافية للخطاب الإلهي.. رؤية المفكر الشرفاء

د.حماد: أزمة العرب أنهم تشرذموا وتفرقوا وضعفت قوتهم بسبب هذا التمزق الذي ارتبط بخطابين

في زيارة الأستاذ الدكتور حسن حماد العميد الأسبق لكلية آداب الزقازيق، لجناح مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير، بمعرض القاهرة الدولي للكتاب قال: الأستاذ علي الشرفاء الحمادي، في مؤلفاته المختلفة يناوش ويتعرض للأزمة التي يمر بها العرب بطريقة مباشرة وغير مباشرة.

وأشار إلى أن هذه الفترة من أصعب وأمرّ الفترات التي مرَّ بها العرب والمسلمون في تاريخهم.

ولفت إلى أن المفكر علي الشرفاء في الموسوعة الكبرى «ومضات على الطريق» بموضوعاتها المتعددة، سواء منها ما يمس التراث الديني أو ما يرتبط ويتعلق بالوضع العربي الثقافي والسياسي، في العالم العربي.

وأوضح د. حماد أن في هذه المؤلفات جميعًا نجد أنفسنا أمام مفكر مهموم حتى الأعماق بهموم هذه الأمة ومشاكلها وأزماتها.

وأكد أن الأستاذ علي الشرفاء له رؤية واضحة ومحددة، تتمثل في أنه يرى أن خلاص هذه الأمة يتمثل في العودة إلى الينابيع الصافية للخطاب الإلهي والمقصود منه القرآن الكريم.

وأضاف: أزمة العرب أنهم تشرذموا وتفرقوا وضعفت قوتهم بسبب هذا التمزق الذي ارتبط بخطابين، خطاب تراثي، خطاب مرويات، خطاب فقهي، وخطاب آخر هو الخطاب الإلهي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى