TV

إعلامي: «رسالة السلام» اختارت التوقيت المناسب لندوة تكريم المرأة

الغيطي: هل نحن الآن في حالة لأن نعيد البحث في التراث الإسلامي؟

أشاد الكاتب والإعلامي محمد الغيطي باختيار مؤسسة رسالة السلام هذا التوقيت لعقد الندوة التي تناقش تكريم الله تعالى للمرأة ، وتفسر حالة العنف المجتمعي -والمثبتة بالأرقام- ضد المرأة في المجتمع.

وأضاف متسائلًا هل نحن الآن في حالة لأن نعيد البحث في التراث الإسلامي عن حالة العنف ضد المرأة؟

جاء ذلك في كلمته التي ألقاها خلال فعاليات ندوة «تكريم الله تعالى للمرأة» والتي نظمتها «مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير» اليوم الأربعاء 6 يوليو الجاري.

حالة العنف المجتمعي ضد المرأة

 

وأكد «الغيطي» على أن ما يحدث الآن من حوادث عنف ضد المرأة مخالف تمامًا لما كان عليه المجتمع المصري مشيرًا إلى وضعها في مصر القديمة وذلك مذكورًا من خلال التاريخ.

وأشار إلى أن تمدن العالم كان من خلال المرأة المصرية من قبل الأسرة الأولى في الدولة المصرية القديمة، وعلى مدار التاريخ.

واستنكر متسائلًا: هل المجتمع في حالة استنفار ضد المرأة؟، وهل هناك فتنة أثيرت على السوشيال ميديا ضدها؟ لافتًا إلى عدم وجود فكر ومنارة يجتمع عليها الناس وتكون مرجعية يعتمد عليها في الخطأ والصواب.

تأتي ندوة «تكريم الله تعالى للمرأة» ضمن أنشطة مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير التوعوية لعام 2022، والتي تهدف لتصويب الخطاب الإسلامي وتصحيح المفاهيم المغلوطة عن رسالة الإسلام.

شارك في الندوة كوكبة من كبار المفكرين وأساتذة الجامعات والإعلاميين، وتم تغطية الندوة إعلاميًا من الصحف والمجلات والمواقع الإلكترونية والقنوات المرئية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى