TV

الإعلامي محمد الغيطي يقدم تحية لمبادرة «رسالة السلام»

«مؤتمر العقلانية والوعي والإبداع... أسلحة في مواجهة الإرهاب» أول الغيث

قدم الإعلامي محمد الغيطي التحية لمبادرة مؤسسة «رسالة السلام» وتنظيمها لمؤتمر «العقلانية والوعي والإبداع… أسلحة في مواجهة الإرهاب» والذي يعتبر رسالة لكل مثقف.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»: لا بد من تجميع كل تنويري ومفكر، من أجل إيقاظ المجتمع، خاصة في ظل تسلل التطرف والوهابية إلى ثناياه، نحتاج إلى إعادة اللُحْمَة الفكرية والتنويرية والثقافية بين كل صاحب قلم.

وطالب بإعادة حشد التنويريين، قائلًا أن كل تنويري أصبح في جزيرة بمفرده ولا يوجد تنسيق، لكن الأمر يحتاج إلى تضافر كل الجهود، لأن المجتمع في حالة «غيبوبة» والمثقف في حالة إقصاء ذاتي أو مجبر عليه.

أسلحة في مواجهة الإرهاب.. رسالة هامة إلى المثقفين

وقال: عندما تنظم مؤسسة رسالة السلام هذا المؤتمر، يعتبر هذا جزء من مهامها مثلما هو جزء من مهمة المجتمع المدني وجميع المثقفين والمفكرين.

وأضاف: أحيي مبادرة المؤسسة وكل من شارك فيها، واستمعتُ بالأفكار التي عُرضت وخاصة نقد التراث وإعادة تقييم الخطاب الديني.

وأشار إلى أن قضية الوعي، تحتاج إلى جلسات كثيرة وتطبيق الأفكار والمقترحات التي عُرضت في المؤتمر، لأهميته وأنه استجابة لدعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي في إعمال العقل والوعي والتنوير والإبداع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى