الأسرة والمجتمع

التفكك الأسري.. الأسباب وسبل الحماية

استشاري نفسي: أهل الخبرة والثقة هم الأنسب لحل المشكلات بين الزوجين

مواقع التواصل الاجتماعي.. تدخُّل الأهل.. عدم التكافؤ بين الزوجين.. هذه هي أبرز الأسباب التي تقف وراء حدوث التفكك الأسري، وفقًا لما أكده الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي.

وذكر «فرويز» أن التفكك الأسري معناه أن أحد عناصر طَرَفي العلاقة الزوجية لديه اضطراب في الشخصية، وهو ما يُعتبر أساس أي سلوك معيب في الحياة.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»، إن المشاكل الزوجية تبدأ قبل الزواج، من خلال سوء الاختيار؛ إذ إنه عندما يكون الزوجان على وتيرة واحدة اجتماعيًّا وتعليميًّا وماديًّا، تستمر الحياة بينهما بأقل المشاكل.

وأضاف أن تدخلات الأهل في حياة الزوجين تفسد علاقتهما، لاسيما مع لجوء بعض الأزواج إلى الاستماع لآراء الآخرين حول علاقاتهم مع زوجاتهم.

وكشف استشاري الطب النفسي أن بعض الأشخاص ممّن يعانون من مشكلات في حياتهم الزوجية، يتعمدون بث معلومات خاطئة عبر مواقع التواصل الاجتماعي؛ من أجل تدمير حياة الآخرين.

وطالب الأزواج باللجوء إلى أهل الخبرة والثقة عند حدوث أية مشكلات بينهم، والابتعاد تمامًا عما يتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى