TV

الجبالي: الوعي الجمعي لإعادة بناء النظام العربي

مشاريع القوى الكبرى والإقليمية تستهدف ثروات المنطقة

قالت المستشارة تهاني الجبالي، نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا المصرية السابق، إنَّ أول نقطة في إعادة النظام العربي هي إعادة بناء الوعي الجمعي للشعوب العربية، لأن أقصى ما وجهناه في هذه المرحلة الخطيرة هي الهزيمة الثقافية، يتراجع أمامها الهزيمة السياسية والعسكرية والاقتصادية.

وأضافت في تصريح خاص لـ«التنوير» أن الهزيمة الثقافية أخطر، وعنوانها أنه لا يصبح لدى المواطن العربي في كل المنطقة شعور بمفاتيح العمران التي سماها (ابن خلدون)، مثل الحفاظ على اللغة العربية والثقافة القومية وفتح الحدود للتكامل الاقتصادي والاجتماعي.

وذكرت أنه يوجد عناصر تفرض نفسها، لكن نحتاج إلى خطة عربية لهذا، من أجل رد الاعتبار للمنظومة العربية في عالم يُعاد تشكيله من جديد، ويعاني من سيولة خطيرة جدًا.

ونجد أن كل القوى الكبرى والمشاريع الإقليمية والدولية تستهدف المنطقة العربية وتسعى للسيطرة على الثروات والشعوب وتضييعها وتفتيتها.

كيفية إعادة بناء النظام العربي

وشددت على أنه لا بد أن يكون لدينا المشروع البديل الذي يؤمن به المواطن المواطن العادي ويستطيع أن يواجه هذه المشاريع الخطرة والأطماع الإقليمية والدولية في منطقته.

وأوضحت أن الهزيمة الثقافية كانت المقدمة لمرحلة من أخطر ما يكون، والمفتاح للخروج منها هو رد الاعتبار للمشروع الثقافي العربي، ونحتاج إلى إعادة إعمار العقل العربي قبل إعمار المدن العربية التي هُدمت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى