TVأخطاء شائعة

الجماعات المتطرفة تحاول العودة لأرض الواقع

د. حماد: المرأة ليست «الحُرمة» التي ينبغي تكفينها وسترها بهذه الصورة

المرأة ليست مجرد كائن هامشي كما يصورونه أو كائن زائد عن الحاجة ولا هي أقل درجة، وليست «الحُرمة» التي ينبغي تكفينها وسترها بهذه الصورة.

جاء هذا في كلمة د. حسن حماد أستاذ الفلسفة العميد السابق لكلية آداب الزقازيق، في كلمته خلال ندوة «تكريم الله تعالى للمرأة» التي نظمتها مؤسسة رسالة السلام للابحاث والتنوير 6 يوليو الجاري ضمن أنشطتها التوعوية والتنويرية لعام 2022.

المرأة ليست مجرد كائن هامشي

وأضاف د. حماد أن المرأة في تاريخ مصر القديمة كانت ملكة ، وما يحدث الآن هو محاولة من قبل الجماعات الأصولية الرسميةوالشعبية لفرض وصايتها على الواقع االموجود ومحاولة لإثبات الذات.

ولفت إلى أن تلك الجماعات المتطرفة تريد أن تقول للعالم «نحن هنا» فهي محاولة لاسترجاع الأرض التي أخذت منهم بعد 30 يونيو.

نداء إلى أولي الأمر

ووجه د. حماد نداء قائلًا: لعل أولي الأمر أو السلطة الحالية أن تعي الدرس لأن المسألة في رأيي خطيرة، هي معركة بكل معنى الكلمة لأنها تريد فرض تصور معين ورؤية معينة هي رؤية الإخوان والتيار السلفي والتيار الأصولي الرسمي على هذا الواقع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى