الخطاب الإلهى

الخطاب الإلهي يرشد إلى طريق الاستقامة

صفات المسلم الحق في آيات محكم التنزيل

أنزل الله تعالى آيات الذكر الحكيم تحمل معها طريق الاستقامة هاديًا ومرشدًا للمسلمين.

يعدد القرآن الكريم الصفات التي يتحلى بها المسلم الحق حتى يثبت أقدامه على طريق الاستقامة كما رضي الله له.

توجه المفكر العربي علي الشرفاء إلى المشاركين في ندوة «رسالة الاسلام دعوة للسلام» التي نظمتها مؤسسة «رسالة السلام للأبحاث والتنوير» برسالة في صورة أجندة قرآنية تحوي آيات من محكم التنزيل تتضمن في محتواها خارطة طريق لتصويب الخطاب الإسلامي .

ونعرض هذا الجزء من الأجندة، حيث يشمل آيات تدل على طريق الاستقامة وتتضمن صفات المسلم الحق.

طريق الاستقامة

  1. «وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً» (الفرقان: 72)
  2. «وَإِذَا حُيِّيتُم بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا إِنَّ اللَّـهَ كَانَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ حَسِيباً» (النساء: 86)
  3. «يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاءَ لِلَّـهِ وَلَوْ عَلَى أَنفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ» (النساء: 135)
  4. «لَّا يُحِبُّ اللَّـهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَن ظُلِمَ وَكَانَ اللَّـهُ سَمِيعاً عَلِيماً» (النساء: 148)
  5. «إِن تُبْدُوا خَيْرًا أَوْ تُخْفُوهُ أَوْ تَعْفُوا عَن سُوءٍ فَإِنَّ اللَّـهَ كَانَ عَفُوّاً قَدِيراً» (النساء: 149)
  6. «فَإِنْ أَمِنَ بَعْضُكُم بَعْضاً فَلْيُؤَدِّ الَّذِي اؤْتُمِنَ أَمَانَتَهُ وَلْيَتَّقِ اللَّـهَ رَبَّهُ وَلَا تَكْتُمُوا الشَّهَادَةَ وَمَن يَكْتُمْهَا فَإِنَّهُ آثِمٌ قَلْبُهُ وَاللَّـهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ» (البقرة: 283)
  7. «إِنَّ اللَّـهَ يَأمُرُ بِالعَدلِ وَالإِحسانِ وَإيتاءِ ذِي القُربى وَيَنهى عَنِ الفَحشاءِ وَالمُنكَرِ وَالبَغيِ» (النحل: 90)

في الآيات السابقة وصف لأخلاق المسلم الحق:

  1. التشديد والتحذير من شهادة الزور التي هي من أعظم الكبائر.
  2. إفشاء السلام بين المسلمين ورد التحية بأحسن منها.
  3. الشهادة بالحق ولو على النفس.
  4. لا يحب الله تعالى أن يدعو أحدٌ على أحدٍ .. إلا من ظلم فله رخصة الدعاء، وإن صبر فهو خير له.
  5. أداء الأمانة وعدم كتمان الشهادة إذا طُلبت منه.
  6. الأمر بالعدل والإحسان وتأدية حقوق ذوي القربى والنهي عن الفحشاء والمنكر.
  7. المحافظة على اداء الامانات
  8. «يا أَيُّهَا الَّذينَ آمَنوا لا تَخونُوا اللَّـهَ وَالرَّسولَ وَتَخونوا أَماناتِكُم وَأَنتُم تَعلَمونَ» (الأنفال: 27)
  9. «وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ» (المؤمنون: 3)
  10. «وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ » (المؤمنون: 5)
  11. «فَاصفَحِ الصَّفحَ الجَميلَ» (الحجر: 85)
  12. «وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ» (المعارج : 32)
  13. «يا بَني آدَمَ خُذوا زينَتَكُم عِندَ كُلِّ مَسجِدٍ وَكُلوا وَاشرَبوا وَلا تُسرِفوا إِنَّهُ لا يُحِبُّ المُسرِفينَ» (الأعراف: 31)
  14. «وَلا تَجعَل يَدَكَ مَغلولَةً إِلى عُنُقِكَ وَلا تَبسُطها كُلَّ البَسطِ فَتَقعُدَ مَلوماً مَحسوراً» (الإسراء: 29)
  15.  الإحسان لليتامى والمساكين.
  16. الإحسان للجار ذي القربى.
  17. الإحسان لذوي القربى
  18. الإحسان للجار الجُنب والصاحب بالجنب.
  19.  الإحسان لابن السبيل.
  20.  الإحسان لما ملكت أيمانكم.
  21.  أداء الأمانات إلى أهلها.
  22.  إذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل.
  23.  اجتناب الظن السيىء.
  24.  اجتناب التجسس على الناس.
  25.  اجتناب الغيبة والنميمة.
  26. التواضع وخفض الصوت عند الحديث.
  27. العافون عن الناس والكاظمون الغيظ.
  28.  التراحم بين الناس.
  29.  العفو والأمر بالمعروف والإعراض عن الجاهلين.
  30. وقولوا للناس حسنًا.
  31. الوفاء بالعهود والعقود.
  32. التعاون على البر والتقوى.
  33.  لا تكن فظًا غليظ القلب.
  34. كن من الصادقين.
  35.  ادفع بالتي هي أحسن.
  36.  أحسِن كما أحسَن الله إليك.
  37. الإصلاح بين الناس.
  38.  لا تمشِ في الأرض مرحًا.
  39. إن الله لا يهدي من هو مسرفٌ كذاب.
  40.  لا يسخر قومٌ من قوم.
  41. لا تتنابزوا بالألقاب.
  42.  النهي عن القول بغير علم.
  43. لا تقربوا مال اليتيم.
  44.  لا تقهر اليتيم.
  45.  لا تنهر السائل.
  46. «وَآتِ ذَا القُربى حَقَّهُ وَالمِسكينَ وَابنَ السَّبيلِ وَلا تُبَذِّر تَبذيراً »(الإسراء: 26)
  47. «وَلا تَقفُ ما لَيسَ لَكَ بِهِ عِلمٌ إِنَّ السَّمعَ وَالبَصَرَ وَالفُؤادَ كُلُّ أُولـئِكَ كانَ عَنهُ مَسئولاً » (الإسراء: 36)
  48. «وَلا تَمشِ فِي الأَرضِ مَرَحاً إِنَّكَ لَن تَخرِقَ الأَرضَ وَلَن تَبلُغَ الجِبالَ طولاً» (الإسراء:37)
  49. «وَقُل لِعِبادي يَقولُوا الَّتي هِيَ أَحسَنُ إِنَّ الشَّيطانَ يَنزَغُ بَينَهُم إِنَّ الشَّيطانَ كانَ لِلإِنسانِ عَدُوّاً مُبيناً »(الإسراء: 53)
  50. «وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحاً إِنَّ اللَّـهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ» (لقمان: 18)
  51. «وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ» (لقمان: 19)

الاطلاع على الأجندة القرآنية لتصويب الخطاب الإسلامي كاملة من هنا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى