المرصد

السيسي: موقفنا ثابت في الحفاظ على أمن مصر المائي

نواب أمريكيون: دور القاهرة محوري كركيزة للأمن والاستقرار في الشرق الأوسط

ناقش الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، مع أعضاء مجلس النواب الأمريكي من القيادات الجمهورية مستجدات قضية سد النهضة.

وأكد الرئيس السيسي موقف مصر الثابت الذي يهدف إلى صون أمنها المائي من خلال إبرام اتفاق قانوني ملزم بشأن قواعد ملء وتشغيل السد.

جاء ذلك خلال مشاركة الرئيس السيسي، الأربعاء ١٤ ديسمبر ٢٠٢٢ بمقر إقامته بواشنطن، في إفطار عمل مع بعض القيادات الجمهورية بمجلس النواب الأمريكي.

ضمان الأمن المائي لمصر في قضية سد النهضة

وأوضح أن ذلك لضمان التدفق الطبيعي التاريخي لمياه النيل إلى مصر. وأشار إلى الاعتماد الكلي لمصر على نهر النيل كمصدر أساسي للمياه.

وعبر الحضور من أعضاء مجلس النواب الأمريكي عن تفهمهم التام لشواغل مصر وموقفها من تلك القضية الحساسة التي تتعلق بالأمن القومى المصري.

وأكد السيسي استراتيجية ومتانة العلاقات المصرية الأمريكية، معبرًا عن تقدير مصر للدور الذي يقوم به مجلس النواب الأمريكي في تعزيز الشراكة بين البلدين، والتطلع لمواصلة الارتقاء بهذه الشراكة وتعزيزها في مختلف مجالات التعاون الثنائي في إطار من الاحترام المتبادل والمصلحة المشتركة.

وأكد الحرص على التواصل مع مختلف دوائر صنع القرار بالولايات المتحدة، في إطار التنسيق والتشاور بين البلدين الصديقين إزاء مختلف القضايا.

وأكد القيادات الجمهورية بمجلس النواب الأمريكي، أن مصر تمثل حليفًا رئيسيا للولايات المتحدة في منطقة الشرق الأوسط.

دور مصر في حفظ الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط

وعبروا عن التقدير لدور مصر المحوري كركيزة للأمن والاستقرار في الشرق الأوسط وحوض البحر المتوسط والقارة الأفريقية.

وأشادوا بجهودها الناجحة في التصدي لخطر الإرهاب والفكر المتطرف وإرساء مفاهيم التسامح الديني، ومساعيها المتزنة الرشيدة بقيادة الرئيس للتوصل إلى حلول لمختلف الأزمات التي تمر بها المنطقة.

وشهد اللقاء حوارًا متبادلًا بين الرئيس والقيادات الجمهورية بمجلس النواب الذين حرصوا على الاستماع لتقديره تجاه مجمل الأوضاع الإقليمية بالشرق الأوسط، وكذلك القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى