TV

القوة تحكم العالم وليس العدل

د. فرجاني: أمريكا هي الدولة الوحيدة التي استخدمت السلاح النووي

ذكر أستاذ الاقتصاد السياسي في الأكاديمية العربية للعلوم الإدارية، د. خيري فرجاني، أنَّ القوة تحكم العالم وليس العدل، لذلك يعتبر امتلاك السلاح النووي حلال على الغرب وحرام على الدول العربية.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»، إنَّ مجلس الأمن الدولي بتشكيله وأسلوبه وإدارته لا يقوم على العدل، لأنَّ القوة هي التي تحكم العالم والقانون الدولي وليس العجز.

القوة تحكم العالم وليس العدل بين الدول

وأضاف «فرجاني» أنَّه من المفترض أن تطبق اتفاقية منع امتلاك السلاح النووي على العالم أجمع، وأنها ليست مُطبَّقة على إسرائيل، متسائلًا: هل هي تخضع للتفتيش النووي؟

وأشار إلى أن أمريكا تفعل ما تريد، ولكن إذا تصرفت أي دولة أخرى أي تصرف سيكون لها رد فعل قوي ضدها.

ولفت إلى أن أمريكا هي وحدها من استخدمت السلاح النووي في العالم، وهي أكثر دولة تحاول السيطرة على جميع الدول.

موقف الدول العربية تجاه السلاح النووي

وأكد «فرجاني» أنه من حق الدول العربية، أن تمتلك ما تمتلكه إسرائيل من سلاح نووي، ولكن على الرغم من ذلك، من المفترض أن جميع الدول تحد من التسليح النووي، ويجب أن يُجرَّد الكيان الصهيوني من السلاح النووي ويخضع للمعاهدة التي تمنع استخدامه وامتلاكه.

وشدد على أهمية أن تكون المنطقة بالكامل خالية من السلاح النووي، التي هي موجودة في إسرائيل، خاصة أنَّ المناخ العام في العالم أجمع هو عدم امتلاك السلاح النووي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى