TV

فخاخ صيد الشباب على السوشيال ميديا

أستاذ إعلام يضع «روشتة» لمواجهة الحروب الفكرية التي تستهدف المجتمع

دعا د. محمد الورداني، الأستاذ بكلية الإعلام، إلى ضرورة المواجهة الحاسمة للمفاهيم الشاذة التي تنشرها الجماعات المتطرفة بين الشباب.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير» إن العالم أصبح مهددًا بمخاطر فكرية خطيرة جدًا يتعرض لها الشباب أكثر من غيرهم من خلال وسائل التواصل الاجتماعي التي باتت تصل إلى كل الجماهير بسهولة ويسر.

وأضاف أن استقطاب النشء بهذا الشكل أصبح يُهدِّد السلم والأمن المجتمعي المحلي والعالمي وأصبح يصل بالنشء إلى ظاهرة التحوّل الفكري الذي يؤدي بهم إلى الضياع.

أهمية المواجهة الحاسمة للأفكار المتطرفة

ونصح «الورداني» بالمواجهة الفكرية من خلال إصدارات علمية أو من خلال ندوات تثقيفية أو حوار شبابي أو منتديات، لأن هذا أمرٌ هام جدًا وضروري للوصول إلى مرحلة الأمان الفكري.

وذكر أنه في هذه المرحلة إذا تكاتف الجميع في كل المؤسسات من وزارتي الثقافة والتربية والتعليم والمعلمين ستتحول هذه المفاهيم المغلوطة وتوضع في بؤرة صغيرة ولن تقوم بعد ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى