الأسرة والمجتمع

الموروثات سبب زيادة نسب الطلاق

الإصلاح بين الزوجين يمنع حالات كثيرة من الانفصال

نسب الطلاق المتزايدة ترجع بالأساس إلى الموروثات والمفاهيم المغلوطة التي روجها البعض عن الزواج وما يجب أن يكون عليه.

اللواء شكري الجندي وكيل اللجنة الدينية في مجلس النواب المصري، أكد أهمية توعية الطرفين بأمور الزواج وعلاقة الارتباط.

وأضاف، على الجهات المعنية بالشأن العام مثل وزارات التربية والتعليم، والتعليم العالي، والأوقاف، والثقافة، والإعلام، والأزهر، توعية الناس جميعًا بتلك القضية.

الإصلاح بين الزوجين يقلل نسب الطلاق

وذكر أن 90% من المطلقين يتمنوا العودة مرة أخرى إلى ما كانوا عليه، لأن الاغلبية إذا وجدت من يصلح الحال ويحاول الصلح بين الطرفين ما حدث الانفصال من الأساس.

وشدد على أهمية أن يكون هناك توعية دينية في هذا الشأن وتوضيح ما أمر به الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم.

وكذلك ضرورة توعية المرأة باحترام الرجل من خلال الشرع وكل طرف يلتزم بما عليه من واجبات لتقليل نسب الطلاق.

وشدد على أهمية تأمين الطرفين وموافقتهما على الطلاق ولا يجوز إعطاء طرف حق على حساب آخر ويدفع الأبناء الثمن.

وكذلك يجب تأمين المرأة في الحصول على جميع حقوقها فور حدوث الطلاق، ويجب تأمين الرجل في حق رؤية أبناءه وضمان حق المطلقة في النفقة.

الموروثات تسبب تفكك الأسرة

المفكر علي محمد الشرفاء الحمادي، يرى في كتابه «الطلاق يهدد أمن المجتمع» الذي أصدرته مؤسسة «رسالة السلام للأبحاث والتنوير»، أن مجتمعاتنا العربية والإسلامية تتعرض للتفكك الأسرى وتشرد الأطفال وانهيار القيم نتيجة الطلاق الشفهي الذي هو بمثابة كلمة تخرج في حالة غضب، ما يدمر كل شيء في الأسرة.

وأكد أن التعامل مع الطلاق الشفهي في الموروثات اعتمد على الروايات دون اعتبار للتشريع الإلهي في القرآن الكريم، فيما يخص العلاقة الزوجية.

وجعل منه أمرًا مسلمًا ومقدسًا، وضربوا بالتشريع عرض الحائط في تجاهل لما وضعه الله سبحانه وتعالى في تشريعه من قواعد محكمة ضبطت بتوازن وإنصاف العلاقة التعاقدية بين الزوجين.

وشدد على أن أحكام الطلاق الشفهي جريمة، لأنها جاءت من فهم خاطئ للمذاهب، ووضع العرف والتقاليد بديلًا عما جاء في النصوص القرآنية.

وابتداع الثلاث طلقات التي لم يرد بها نص قرآني فيما يتعلق بالعلاقة الزوحية، ما تسبب في تدمير الحياة الأسرة، وظهور الجرائم الخلقية نتيجة إغفال أحكام التشريع الإلهي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى