الأسرة والمجتمع

باحث يطالب بتواصل الأجيال لنشر الوعي

د. البنداري: بالعمل الجاد والمعلومة الحقيقية يمكن أن نصل إلى قلب الشباب

تحرير الوعي لكي يكون صحيح مائة بالمائة لابد أن يكون هناك تواصل الأجيال لنشر الوعي والتواصل بين كل الفئات والثقافات.

جاء هذا في كلمة د. ممدوح البنداري، الباحث الاجتماعي، رئيس جمعية روح الحب، في ندوة «تحرير العقل العربي نحو جمهورية جديدة» التي نظمتها مؤسسة «رسالة السلام» للابحاث والتنوير، يومي 22-23 سبتمبر 2021.

وأضاف، يوجد كثيرون لا تصل إليهم المعلومات إلا عن طريق الإعلام الذي أصبح اليوم قنواته الفضائية كثيرة ليس لها عدد ومع ذلك ليس عليها رقيب فتصل المعلومة منقوصة.

بالعمل الجاد والمعلومة الحقيقية يمكن أن نصل إلى قلب الشباب، فهم المحتاجون إلى أن نهتم بهم ونذهب إليهم في أماكنهم.

ذهبنا إلى 17 محافظة مختلفة من خلال مديريات الشباب والرياضة بالتنسيق مع جمعية روح الحب، وأجرينا لقاءات مع الشباب وكانوا متقبلين تلك اللقاءات.

وفي العريش التقينا بالشباب لننشر ثقافة الحب بين الناس وبعضها والحب للوطن. واستغرق هذا اللقاء 5 ساعات متواصلة.

نحن نريد أن توصيل المعلومة الصحيحة ونهتم بالإعلام بكل أنواعه لتوصيل المعلومات للشباب والصدق فيها ونشر الوعي.

والتكثيف من المحاضرات في أماكن الشباب الموجودين فيها، ومع مؤسسة رسالة السلام والقائمين عليها نستطيع أن نصل إليهم.

بالإضافة إلى الاهتمام بالخطاب الاجتماعي فهو مهم جدًا لأن لدينا فئات مازالت تحتاج للمساعدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى