أركان الإسلام

بالفيديو… ما هي الدعائم التي قام عليها الإسلام؟

الأشوح: مثل هذه الندوات لا يجب أن تمر مرور الكرام دون الإفادة منها

خمسة أسس تمثل الدعائم التي قام عليها الإسلام وهي الرحمة والعدل والحرية والسلام والتعاون والتي عُقدت هذه الندوة من أجلها.

جاء هذا في محاضرة الدكتور محمد حامد الأشوح موجه القرآن الكريم في ندوة مؤسسة «رسالة السلام»

والتي كان عنوانها «القرآن دعوة للرحمة والعدل والحرية والسلام والتعاون بين البشر».

أهمية ندوات مؤسسة «رسالة السلام»

وأشار الأشوح إلى أهمية الندوات التي تعقد من أجل مناقشة وبيان هذه القيم وألا تمر مرور الكرام دون اللإفادة منها لافتًا إلى قول المفكر الدكتور زكي نجيب محمود، «ما أخرنا أن حياتنا كلام وأوراق يضيع بعضها بعضا»

وأضاف أننا نعيش في ترف من تفكير وإنتاج غيرنا مثل السيارة والكهرباء وغيرها من مظاهر الحضارة التي أنتجها الغرب، مؤكدًا على أن القرآن الكريم أشار في كثير من الآيات إلى أننا أولى بهذه الأسبقية.

في سورة فاطر يقول تعالى: «أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ ثَمَرَاتٍ مُّخْتَلِفًا أَلْوَانُهَا ۚ وَمِنَ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا وَغَرَابِيبُ سُودٌ (27)»

«وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالْأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَٰلِكَ ۗ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ (28)»

ففي ذلك إشارة الى التفكير في عالم النبات وعلم الجيولوجيا والإنسان والحيوان، ونهاية الآية تشير إلى خشية العلماء من الله سبحانه.

وتشمل كل من بذل جهد وتفكير من أجل سعادة البشرية مثل الكيميائي والجيلوجي والفيزيائي والطبيب وغيرهم ممن بحثوا في أي فرع من فروع العلم.

الدعائم التي قام عليها الإسلام تتداخل فيما بينها

ولفت «الأشوح» إلى أن الدعائم والأسس التي قام عليها الإسلام من رحمة وعدل وحرية وسلام وتعاون تتداخل فيما بينها وتمثل جسد واحد كجسم الإنسان.

فلا تستغني إحداها عن الأخرى، فالرحمة يتولد عنها العدل والعدل يتولد عنه الحرية فلو لم تكن هناك حرية لم يكن هناك عدل. وكذلك الحرية يتولد عنها السلام الذي يدفع بالبشرية إلى التعاون.

يذكر أن ندوة «القرآن دعوة للرحمة والعدل والحرية والسلام والتعاون بين البشر» جاءت ضمن سلسلة كبيرة من الندوات المتتابعة التي تعقدها مؤسسة «رسالة السلام للأبحاث والتنوير» من أجل تصحيح المفاهيم ونشر صورة صحيحة عن الإسلام.

حضر الندوة كوكبة من الأساتذة والعلماء والمفكرين في مختلف التخصصات مشاركين بإلقاء المحاضرات التثقيفية والتنويرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى