TV

بالفيديو… مبررات المخاوف الغربية من الإسلام

البنداري: الحوادث الإرهابية التي تحدث في العالم تُلصق بالمسلمين

المخاوف الغربية من الإسلام لها ما يبررها على مدار التاريخ الإسلامي والحوادث الإرهابية التي تحدث في العالم تلصق بالمسلمين رغم أن الإسلام برئ من كل هذا.

جاء هذا في تصريح الدكتور ممدوح البنداري رئيس جمعية روح المحبة الثقافية في اللقاء الإعلامي عل هامش ندوة «الإسلاموفوبيا في الغرب» والتي عقدها مؤسسة رسالة السلام.

وأشار البنداري إلى أن هناك عداء مستحكم بين الغرب والإسلام بما له من قيود أخلاقية ومبادئ تتنافى مع مبادئهم لذلك يعملون دائمًا على إلصاق تهم الإرهاب بالمسلمين.

ولفت إلى أن الإرهاب على مر التاريخ بدأ من الغرب مشيرًا إلى الجماعات التي تدّعي الإسلام وتقوم بالعمليات الإرهابية في سوريا وليبيا .

مؤكدًا على وجود مخطط لضرب الإسلام لخطورته على الغرب بمبادئه السامية التي تقوم على المحبة والسلام والتسامح.

يذكر أن ندوة «الإسلاموفوبيا في الغرب» تأتي ضمن أنشطة مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير، بالتعاون مع الجامعات والمؤسسات البحثية والثقافية من أجل تصويب الخطاب الإسلامي وفقًا للمنهج الإلهي (القرآن الكريم).

شارك في الندوة كوكبة من أساتذة الجامعات والمفكرين والإعلاميين بإلقاء المحاضرات وتم تغطية الندوة إعلاميًا بمختلف وسائل الإعلام

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى