أخطاء شائعة

تأسيس الطائفية في حصة التربية الدينية

المفاصلة بين أبناء الوطن تؤدي إلى القطيعة

ترسخ حصة التربية الدينية في بعض المدارس التي بها مسلمون ومسيحيون الشعور بأزمة وجودية للطلبة المسيحيين.

جاء هذا في كلمة الدكتور عبد الله شلبي أستاذ التربية خلال ندوة «تصويب الخطاب التعليمي» التي نظمتها مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير، بالتعاون مع جامعة الزقازيق.

وأضاف «شلبي» راويًا موقف خروج الطلبة المسحيين في حصة التربية الدينية من الفصل وانزوائهم في أي ركن من المدرسة لتلقي حصتهم، مشيرًا إلى أن ذلك يرسخ للمجتمع الطائفي.

مشيرًا إلى أن الطائفية تميز بين المواطنين بشكل أو بآخر على أساس معتقدهم الديني.

وأكد أن هذا يعمق للإحساس بالعزلة والنبذ، ويؤسس فيما بعد للمفاصلة بين أشقاء الوطن وهذه المفاصلة تصل بعد ذلك إلى حد القطيعة.

ويؤمر بعدم التواصل مع الآخر بالتحية أو بالتهنئة في الأعياد.

اظهر المزيد

خاص - التنوير

رسالة الإسلام رحمة وعدل وحرية وسلام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى