أخطاء شائعة

خبير تربوي يشرح كيف يتم إنتاج معرفة؟

د. عبد الحميد: نحتاج إلى ذهنية تستطيع استيعاب التغيرات والتناقضات الموجودة

أكد الخبير التربوي وأستاذ العلوم التربوية بجامعة عين شمس، د. طلعت عبدالحميد، أن أهم شيء في التعليم أن يُنمي القدرة لدى المتعلم على التعلم الذاتي مدى الحياة، فيكون هو القادر على اكتساب المعلومة ومقارنتها بمعلومات أخرى لإنتاج معرفة، ويكون هو الفاعل لهذه المعرفة.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»، إنَّ هناك فرق بين المعلومات والمعرفة، وهذا يحتاج إلى ذهنية تستطيع استيعاب التغيرات والتناقضات الموجودة وبالتالي لا يصلح في هذا العصر بناء شخصية أو مواطن إلَّا من خلال التفكير النقدي والفلسفي والمنطقي.

استيعاب المواطن للتغيرات المتسارعة في العصر الحديث

وأضاف الخبير التربوي، أن هذا يجعل المواطن يستوعب التغيرات المتسارعة في هذا العصر وتسليحه بأن يكون هو القادر على التعلم الذاتي وإنتاج معرفة وليس مجرد استهلاكها.

وأوضح أن هناك تغيّر رهيب يحدث وعلينا استيعاب هذا، لأنّ مضمون التعليم قيم ومعلومات ومهارات واتجاهات وليس معلومات فقط، لذلك خرجت المطالبة بألا يكون الكتاب وحده للتعلم.

وتابع: تم استبدال الكتاب بالمنصة الإلكترونية، لكن نقول أنه لا المنصة ولا الكتاب صالحة للتعلم فقط  وإنما هما جزء يحتاج إلى أشياء أخرى وممارسات وخبرة لاكتساب القيم والمهارات أكثر من المنصة.

وأشار إلى أن التلقين معناه أن هناك معلومات وحقائق ثابتة وبالتالي يمكن تلقينها للآخرين، وكان هذا اتجاه خاص في النظريات الفسيولوجية التي تتحدث عن البنائية الوظيفية، ومن أشهر علمائها دوركايم، الذي كان يتحدث عن التربية أنها عملية نقل للتراث أو الثقافة من الجيل الأكبر إلى الجيل الأصغر.

زرع القدرة لدى المتعلم على الفهم

ولفت «عبد الحميد» إلى أن المتعلم حاليًا يتعامل مع الحقائق والمعلومات والمفاهيم على أنها ثابتة، وكل ما نفعله أنه على الأجيال التالية أن تتقن ما أتقنه الآباء والاجداد، وهذا يؤدي إلى الجمود وعدم التغيير والتقدم.

وأكد أن الفهم والاستيعاب والتطبيق أمر ضروري، وليست المعرفة فقط هي المهمة وإنما المعرفة القابلة للتطبيق والممارسة لهذه المعلومات أو المفاهيم أو الأمور التي نريد بثها في عقول المتعلم.

وذكر أن المجتمع يعيش في عالم سريع التغير وهذا التغير أصبح القانون الذي لا يتغير في هذا العصر، وهذا يحتاج إلى نوع أخر من التعليم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى