TV

خطأ فادح… شطب منظمات من قائمة الإرهاب

اللواء يعقوب: الولايات المتحدة تهتم بحرب روسيا وأوكرانيا وتتجاهل المنطقة

استنكر خبير مكافحة الإرهاب الدولي، اللواء رضا يعقوب، موقف أمريكا التي اتخذته مؤخرًا بشطب 5 منظمات من لائحتها السوداء للمنظمات الإرهابية الأجنبية، من بينها الجماعة الإسلامية في مصر.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»ل ، إنَّ رفع أمريكا صفة إرهابية عن بعض الكيانات، يُعتبر خطأ فادح وينم عن أنهم لا يتجهون إلى منطقة الشرق الاوسط.

محاربة الإرهاب في كل مكان

وتابع: علينا نحن أن نُحارب الإرهاب في كل موقع وكل مكان، لأن هذا قصور أمني وسياسي من الغرب.

وأشار إلى أن الغرب كله يتجه نحو غزو روسيا لأوكرانيا، وأمريكا تتجاهل المناطق الأخرى، حتى أنه تجاهل الكيان الغاصب وعدوانه على الفلسطينيين، وما حدث من اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة.

وأضاف أن الولايات المتحدة الأمريكية، تغض الطرف عن كل ذلك ويتجه نظرها إلى الغزو فقط.

ولفت إلى أن محاربة الجماعات الإرهابية والمتطرفة، تكون اقتصاديًّا وعسكريًّا، حيث يتم مد البلاد التي بها هذه العناصر، بسبل وأدوات مقاومتها من أسلحة وذخيرة وتدريبات وغيرها، لكن أمريكا تتجاهل المنطقة.

موقف أمريكا من إخراج جماعات من القائمة السوداء للإرهاب

وجدير بالذكر الجماعات المشطوبة ضمت حركة إيتا الانفصالية الباسكية التي نشطت لفترة طويلة في إسبانيا وفرنسا، والمجموعة اليهودية «كهانا حي» المرتبطة بالحاخام مئير كاهانا، وكذلك المنظمة الفلسطينية «مجلس شورى المجاهدين في أكناف بيت المقدس».

كما تم شطب منظمة «أوم شينريكيو» الطائفة اليابانية التي نفذ أعضاؤها الاعتداء الدامي بغاز السارين في مترو طوكيو عام 1995، وكذلك «الجماعة الإسلامية» المصرية التي كان يتزعمها في أحد الأوقات عمر عبد الرحمن الذي توفي في السجن بالولايات المتحدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى