المرصد

دعوة لإنشاء تكتل اقتصادي للمرأة العربية

رئيس «المستثمرات العرب»: علينا تعزيز نموذج التكامل والاندماج الإقليمي

أوصى مؤتمر الاستثمار العربي الإفريقي، الذي نظمه اتحاد المستثمرات العرب، 9 ديسمبر 2020، بإنشاء تكتل اقتصادي للمرأة العربية والإفريقية.

وطالب بالعمل على زيادة التلاحم الاقتصادي والتجارة بين الدول العربية والإفريقية من خلال المجتمع المدني والقطاع الخاص.

وكذلك دعوة الأمانة العامة لجامعة الدول العربية للمشاركة ودعم تفعيل آليات عمل التكتل الاقتصادي للمرأة العربية والإفريقية المأمول في إنشائه.

وإقامة معهد خاص لتدريب الشباب وتعليم ثقافة الكفاح والوعي بأهمية العمل وذلك بالتعاون مع الشيخة فجر بنت علي بن راشد آل خليفة، الرئيس التنفيذي لمؤسسة فجر لتنمية الذات للتعليم والتدريب-مملكة البحرين.

دعوة لإقامة تكتل اقتصادي عربي

وتوصَّل المؤتمر إلى أهمية العمل على دعم المرأة المستثمرة ودراسة دعوة غرفة تجارة تشاد نحو العمل على تأسيس منظومة تمويل للمرأة المستثمرة ومشاركة ممثلي الغرفة باتحاد المستثمرات العرب.

وأيضًا مطالبة الحكومات العربية والإفريقية المزيد من دعم منتجات المجتمع المدني والقطاع الخاص المعنية بتمكين المرأة اقتصاديًا واجتماعيًّا.

والدعوة إلى إقامة معارض ومؤتمرات للترويج  للصناعات العربية والإفريقية على أن يتم ذلك بالتناوب بين الدول.

نموذج التكامل والاندماج الإقليمي

ومن ناحيتها أكدت الدكتورة هدى يسي، رئيس اتحاد المستثمرات العرب، أن تحقيق التنمية الذي يُعتبر التحدي الرئيسي الذي نجابهه جميعًا، يستدعي تطوير آليات العمل الإفريقي المشترك والأخذ بنموذج التكامل والاندماج الإقليمي.

وأشارت إلى أهمية فتح الأسواق الاستثمارية أمام رجال وسيدات الأعمال العرب.

المؤتمر كان بمشاركة عدد كبير من المستثمرين المصريين والعرب والأفارقة من دول نيجيريا والسودان وجيبوتي والكويت والإمارات وليبيا واليمن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى