أخطاء شائعة

رئيس اتحاد الكتاب الإرتريين: الموروثات دمرت أمتنا

حامد: لا يجوز التعامل مع العادات والتقاليد على أنها الدين

استنكر الكاتب والإعلامي محجوب حامد، رئيس اتحاد الكتاب الإرتريين، اعتماد البعض على التفسير الخاطئ للقرآن الكريم ونصوص الأديان السماوية، بعيدًا عن صحيح الدين.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»، أنَّ هناك تدخل واضح لموروثات الشعوب وعاداتها وتقاليدها وأعرافها، حيث تكون طاغية ويتم التعامل معها بصورة موازية مع الدين.

التفسير الخاطئ للقرآن

وأشار «حامد» إلى أن الكثيرين يتعاملون مع العادات والتقاليد والأعراف بشكل أعلى من الدين والمعاملات التي دعا إليها القرآن الكريم في الحياة اليومية.

ولفت إلى أن البعض يُفسرون الدين وفق ما يتناسب مع حالاتهم والرسالة التي يودون إرسالها، معتمدين على الخطاب الديني.

دور الرسائل السماوية في إصلاح الأمة

وأكد رئيس اتحاد كتاب إرتريا أن الرسائل السماوية سامية، جاءت من أجل صلاح الأمة وتنظيم حياة الناس في الأرض وتحمل القيم السامية، إلا أنَّ تعامل البعض بشكل خاطئ معها يجعل الأمور أحيانًا تسير في اتجاه آخر لا يخدم الإنسانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى