TV

«رسالة السلام» آداة لمكافحة التطرف ونشر الوعي الصحيح بالدين

أستاذ إعلام: مؤلفات المؤسسة المترجمة يحتاجها أصحاب الثقافات الأخرى

أشاد أستاذ العلاقات العامة والإعلام بأكاديمية الشرطة، اللواء الدكتور قدري علي، بترجمة «مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير»، الكتب التي تصدرها إلى اللغات الأجنبية وإتاحتها لأصحاب الثقافات الأخرى.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»، إنَّ في ذلك فرصة للآخرين أن يطلعوا على الفكر والثقافة العربية المستنيرة الواعية.

دور «مؤسسة رسالة السلام» في مكافحة الغلو في الدين

وأضاف أن المؤسسة أداة من أدوات مكافحة التطرف والغلو في الدين، ورسالتها التنوير بشكل عام ونشر الوعي والفكر الصحيح وتسويق الكتب التي تدعو إلى الفهم الصحيح للدين الإسلامي والترويج لثقافة التسامح وقبول الآخر والتعايش معه.

وأشار إلى أن كلها تعتبر أدوات مهمة جدًا، لمكافحة التطرف والعنف بشكل عام، خاصة أنها تتفاعل مع القضايا الإقليمية أو الدولية.

ولفت إلى أن الثقافة بشكل عام هي الوسيلة للتفاعل والتقارب بين الشعوب والكتب أحد أدوات الثقافة الرئيسية لتشكيل وعي الناس.

المشاركة في المعارض الدولية للكتاب

وتهدف «مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير» من خلال مشاركاتها في المعارض الدولية للكتاب، للوصول إلى القراء في مختلف أنحاء العالم ومخاطبتهم بلغاتهم حتى يسهل عليهم فهم رسالتها من تصويب للخطاب الإسلامي وتصحيح المفاهيم المغلوطة عن الإسلام.

يذكر أن المؤسسة شاركت في معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي، خلال الفترة من 1 إلى 9 أكتوبر 2022 من خلال عرض إصداراتها باللغات العربية والأجنبية في أكبر جناح شاركت به المؤسسة في المعارض الدولية على مدار تاريخها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى