أركان الإسلام

عيد سعيد ولإدخال السرور في قلوب الفقراء

د. خضر: مساعدة المحتاجين ضرورة في الأعياد وغيرها من الأوقات

طالبت أستاذة علم الاجتماع بكلية التربية جامعة عين شمس، د. سامية خضر، باستغلال عيد الفطر المبارك في إدخال السرور على نفوس المحتاجين والفقراء بمساعدتهم.

وقالت في تصريح خاص لـ«التنوير»، إنَّ هذا الأمر من الإنسانية ولا يجب فعل ذلك لمواكبة المرحلة فقط، بل يجب أن يكون دائمًا في العيد وغير الأعياد فهي عملية إنسانية، خاصة أنه لا أحد له يد في أن يُولد فقير أو غني.

قال تعالى: «إِن تُبْدُوا الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هِيَ ۖ وَإِن تُخْفُوهَا وَتُؤْتُوهَا الْفُقَرَاءَ فَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ ۚ وَيُكَفِّرُ عَنكُم مِّن سَيِّئَاتِكُمْ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ» (البقرة: 271).

تعزيز الإخوة بين أفراد المجتمع خلال عيد الفطر المبارك

وأكدت أستاذة الاجتماع على أن تعزيز الإخوة بين أفراد المجتمع، أمر مهم جدًا خاصة في الاهتمام بالمحتاجين، لأن هذه أمور جيدة من الناحية الأخلاقية والتربوية.

وأشارت إلى أنها عملية أخلاقية وروحانية ودينية، حيث نرى في جميع المؤسسات مثل الجامعة أو العمل أو النوادي من يُساعد الفقراء والمحتاجين.

ولفتت إلى ضرورة الانتفاضة لصالح المحتاج، لأنه أمر ينم على أن القلب الإنساني ما زال ينبض تجاه البسطاء والفقراء والمحتاجين.

قال سبحانه: «مَّثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّائَةُ حَبَّةٍ ۗ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ» (البقرة: 261).

الاستفادة من مبادرات الرئيس المصري في مساعدة الفقراء

وشددت د. خضر على الاستفادة مما يقوم به الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، في مبادرة حياة كريمة ومدى اهتمامه ليس بتسليح الجيش والحرب والمدن الجديدة فقط، ولكن اهتمامه بالبسطاء والمحتاجين والغارمات وأطفال الشوارع مع توفير العلاج والأماكن المناسبة لهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى