المرصد

في تغريدة على «تويتر».. وزير الداخلية الفرنسي يدعم المسلمين

مسجدان في «مور» و«دومين» يتعرضان إلى هجومين عنصريين

أعلن وزير الداخلية الفرنسي، جيرار دارمانين، أنه يدعم المسلمين الذين تعرضوا للاعتداءات في مور وشاتو غونتييه، وأن مثل هذه الأعمال الشنيعة تتعارض مع قيم بلاده.

وجاء ذلك عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، ردًا على الاعتداءات العنصرية ضد المسلمين واستمرار ظاهرة الاعتداء على دور العبادة والتي يغذيها خطاب الكراهية ضد الإسلام، حيث تعرَّض مسجدين في مدينتي «مور»، و«دومين» بفرنسا إلى هجومين عنصريين.

الأعمال الشنيعة المعادية للإسلام والإساءة على جدار مسجد

ووجد المصلون عبارات ونقوش معادية للإسلام على الجدار إلى جانب تخريب بعض محتوياتهما.

كما رصدت عبارات عنصرية ضد المسلمين وبعض الجاليات الأخرى على الجدار بأحد شوارع مدينة «شاتو- غونتييه» بمنطقة «باي دو لا لوار» الفرنسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى