الأسرة والمجتمع

كاتبة: الدعوة لتعديل قانون الأحوال الشخصية جاءت في وقتها

صلاح الدين: الانفتاح على العوالم الخارجية عبر الإنترنت ومواقع التواصل سبب الآفات الاجتماعية

استنكرت الكاتبة غادة صلاح الدين، انتشار الآفات المجتمعية بكثرة بشكل غير طبيعي وغير مسبوق في الآونة الأخيرة.

وقالت في تصريح خاص لـ«التنوير»، إنَّ ذلك نتيجة الانفتاح على العوالم الخارجية عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، فطرأ على المجتمع آفات اجتماعية كثيرة.

تعديل قانون الأحوال الشخصية

وأشادت بدعوة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في الآونة الأخيرة، التي ركزت على تعديل قانون الأحوال الشخصية.

وأشارت إلى أنها دعوة في موعدها تمامًا، لأنَّ الأسرة هي عماد المجتمع ونواته الأولى والأسرة هي التي تخرج للمجتمع عقول فذة وكُتاب مبدعين ومهندسين أجلاء وجميع أطياف المجتمع.

الخروج بجيل صالح للارتقاء بالمجتمع بعيدًا عن انتشار الآفات المجتمعية

ولفتت الكاتبة إلى أن الاهتمام بالأسرة والعلاقات الاجتماعية واجب وطني وأمر ضروري على الجميع، حيث إنه على كل أب وأم الاهتمام بالأسرة ليخرج للمجتمع نشء أو جيل صالح للتعامل آدميًّا بعضهم مع بعض.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى