أخطاء شائعة

كاتب صحفي: «رسالة السلام» تحاول تصحيح مسار الخطاب الإسلامي

فتحي الشريف: مؤلفات المفكر علي الشرفاء يجب أن تتصدر المشهد الإعلامي والثقافي

أوضح رئيس المركز العربي للأبحاث والدراسات، الكاتب الصحفي محمد فتحي الشريف، أن «مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير»، عالمية التوجّه وتحاول أن تقدم أطروحات حقيقية، لتصحيح مسار الخطاب الإسلامي من خلال أفكار ومؤلفات المفكر العربي علي محمد الشرفاء الحمادي.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»، إنَّ المفكر علي الشرفاء له أفكار كثيرة جدًا متنوعة ومتعددة وله إصدارات عديدة تكتظ بها المكتبة العربية، وأبرزها كتاب «المسلمون بين الخطاب الديني والخطاب الإلهي»، الذي يُعتبر المؤلَّف الأبرز.

مؤسسة رسالة السلام عالمية التوجّه

وأضاف: كتاب ومضات على الطريق بكل أجزائه من مؤلفات المفكر علي الشرفاء أيضًا، وعندما نُطالع فكره ندرك أننا أمام فكر حقيقي يوضح حقيقة المنهج الإلهي الصحيح الذي جاء في القرآن الكريم ويوضح بشكل جيد ومؤسسي ومنهجي كيف نالت الروايات والأباطيل من الدين الإسلامي.

وتابع: كتاب ومضات على الطريق هو أحد الكتب المهمة جدًا، بالإضافة إلى عدد كبير من الكتب والمؤلفات منها «وثيقة الدخول في الإسلام»، والمقالات التنويرية التثقيفية التي تحاول بكل الطرق أن توضح الطريق الحقيقي الذي يدعو إلى الرحمة والسلام وهو ما جاء في كتاب «رسالة الإسلام… رحمة وعدل وحرية وسلام» وهو من المؤلفات الذي وضع فيه المفكر علي الشرفاء الركائز الحقيقية للخطاب الديني السمح الصحيح.

المشهد الإعلامي والثقافي

واستطرد: هذه المؤلفات والكوكبة الكبيرة التي تأتي على هذه المكتبة لكي نطالع هذه الأفكار التنويرية، يجب أن تتصدر المشهد الإعلامي والثقافي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى