أخطاء شائعة

كتب التراث ملاذ السلفيين والإخوان لتبرير العنف

دراسة: فتاوى الحويني وحسان والألباني المتطرفة شكلت الفكر الإرهابي

هناك نصوص كثيرة وردت فى كتب التراث كانت هي ملاذ السلفيين ومن وراءهم جماعة الإخوان الإرهابية، فى عدد من الأمور الدينية التى انتهت بالمطاف إلى العنف والإرهاب.

يهتم السلفيون اهتمامًا بالغًا بالمعرفة الدينية التقليدية ويرجع هذا إلى الاهتمام البارز بكتب التراث الإسلامي..

كان هذا من النتائج التي خلصت إليها دراسة بعنوان «كيف يفكر السلفيون» التي أجراها المعهد المغربى لتحليل السياسات عام 2019 من أجل تحليل الحركة السلفية المعاصرة فى مصر وجميع البلدان العربية.

أكدت الدراسة أن كتاب «صحيح البخارى» يعتبره السلفيون هو المصدر الأول ويضم الكتاب حوالى أربعة آلاف حديث، يليه من حيث الأهمية لدى السلفيين «صحيح مسلم»، ثم يأتي ثالثصا كتاب التوحيد لمحمد بن عبدالوهاب.

«الحوينى» الأعلى تأثيرًا في السلفيين

الدراسة الأكاديمية أوضحت أن أهم الشخصيات المؤثرة في السلفيين ليس في المغرب فقط وإنما في كل الدول العربية كانوا دعاة ورموز دينية من خارج المغرب، ويأتي الشيوخ المصريون المشهورون في الفضائيات في الرتبة الأولى ضمن الشيوخ الأكثر تأثيرًا.

وقد احتل الشيخ المصرى أبو إسحاق الحويني الرتبة الأولى بحوالي 30 في المائة من مجموع المستجوبين، ثم بعده الشيخ محمد حسان بـ21 في المائة، وبعده الشيخ الأردني الألباني بـ8 في المائة، لكن هذه الدراسة تدعو للتأمل حول مدى تأثير شخصين مصريين كـأبي إسحاق الحويني ومحمد حسان.

أفكار سلفية مثيرة للجدل

«الحويني» كان مؤيدًا لجماعة الإخوان الارهابية كما أن له فتاوى كثيرة مثيرة للجدل، فهو يعتبر أن كل الموسيقى حرام باستثناء ما تضرب به الجواري في الأفراح، فقال الموسيقى حرام كلها حتى الدُّف، مستشهدًا بالمرويات في كتب التراث.

كما أفتى بوجوب ختان الإناث في الإسلام ولا أحد ينكر فتاواه المثيرة للجدل، بعد فتواه الشهيرة المؤيدة لـ«إرضاع الكبير»، عندما أفتى بأن المرأة تستطيع أن تختلط برجل غريب عنها إذا قامت بإرضاعه 5 رضعات، وفي هذه الحالة يجوز اختلاطه بها.

تحريضه على العنف

كما أفتى «الحويني» بأن حل مشكلة الفقر لدى المسلمين هو «الجهاد»، قائلًا في فتواه المثيرة «لو كل سنة نغزو مرة أو اثنتين أو ثلاث.. ونغزوهم ونأخذ منهم أسرى.. كل مجاهد كان بيرجع من الجهاد وهو جيبه مليان.. نغزو ونأخذ أموالهم وأولادهم ونساءهم.. اضرب كل رأس في 300 درهم.. صفقة مالية كويسة».

فتاوى ابن تيمية

وتعتبر فتاوى الشيخ ابن تيمية من أهم الكتب التراثية التي يستند إليها السلفيون وجماعة الإخوان المسلمين، فابن تيمية كان ابن عصره الذي عاش فيه وهو القرن الرابع عشر الميلادي- أو ما يمكن وصفه بالقرون الوسطى-.

وقد خرجت فتاواه بناء على المرحلة التي عشاها والتي شهدت أحداثا جساما مثل غزو المغول وضرورة توحيد المسلمين لقتالهم، وهي ظروف تختلف كثيرًا عن أحوالنا الحالية لذا كان من الطبيعي أن يختلف الكثير من العلماء حول فتاواه باعتبار أنها لا تصلح للتطبيق اليوم.

ومن بين هذه الفتاوى تقسيم المسلمين إلى فسطاطين أحدهما دار إسلام والآخر دار كفر، وهو ما عرف بفتوى التكفير وأتبعها بفتوى الدعوى إلى الجهاد.

المواطنة عند الفكر السلفي

وتشير الدراسة إلى أن للسلفيين تصورات خاصة حول المجتمع والعلاقة التي تربط بين أفراده.

فالسلفيون ينظرون إلى أن الرابطة الأساسية التي تربط بين مختلف مكونات المجتمع هي العقيدة الدينية وليس على أساس المواطنة.

فالرابطة العقدية تمتلك في نظر السلفي قوة أكبر من الروابط الاجتماعية الأخرى، ومن ثمة فإن السلفي يعمل عل تصنيف الأفراد ووصمهم بناء على مدى قربهم أو بعدهم من النموذج المعياري السلفي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى