TV

كيف تساعد الجامعة العربية الفلسطينيين؟ مساعد وزير الخارجية يحدد

السفير بيومي: دعم الصمود الفلسطيني أهم سلاح ضد الاحتلال الإسرائيلي

طالب مساعد وزير الخارجية الأسبق، السفير جمال بيومي، جامعة الدول العربية بدعم الصمود الفلسطيني، لأنه يعتبر أهم سلاح يمكن أن تحارب به الاحتلال الإسرائيلي.

وقال في تصريح خاص لـ«التنوير»، إن الاحتلال الإسرائيلي لن يمكنه فعل شيء مع 2 مليون و500 ألف فلسطيني في غزة والباقين في الضفة الغربية، وبالتالي صمودهم يثبت حقهم في أرضهم ولا يمكن لأحد يجبرهم على تهجيرهم من أرضهم.

تهجير صاحب الأرض منطق غير مقبول

وأشار إلى أنَّ تهجير صاحب الأرض وهم الفلسطينيون ويحل محلهم آخرين، يعتبر منطقًا غير مقبول.

ولفت إلى أهمية تنفيذ مجموعة من الدول العربية تتصدرها مصر والأردن لما لهما من علاقة رسمية واضحة بلا مواربة مع إسرائيل، جهود دبلوماسية غير مرئية لإقناع إسرائيل أن ما يحدث في الوقت الحالي ليس في صالحها في الأجل الطويل.

وأضاف: نجحت مصر في التوصل إلى هدنة بين الفلسطينيين وإسرائيل، وتستمر هذه الجهود حتى تحاول الدول إقناع إسرائيل أن مصلحتها في أن تتفاوض مع الفلسطينيين على مستقبل العلاقة فيما بينهم.

أهم سلاح.. سبب نجاح الوساطة المصرية والأردنية

وتابع: بعض الأشخاص كانوا يتمنون طرد السفير ووقف العلاقات وغيرها، ولكن هذا غير وارد بالنسبة لمصر والأردن لأن جزء من نجاحهما، أنهما قادرين على الاتصال بجميع الأطراف حتى الإسرائيلية.

واستطرد: في الأجل الطويل يجب تحويل الهدنة إلى وقف إطلاق النار لفترة مناسبة، لالتقاط الأنفاس ومن ثم التفاوض لمعرفة مستقبل العلاقة بين الفلسطينيين والإسرائيليين على أرض فلسطين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى