TV

قيادي بالأزهر يحذِّر من الشعارات الدينية الزائفة

د. أبو هاشم: الإسلام رسالة عالمية جاءت خاتمة للرسالات السماوية السابقة

حذَّر نائب رئيس جامعة الأزهر سابقًا، الدكتور محمد أبو هاشم، من إطلاق الشعارات الدينية الزائفة موضحًا إن الذين يُروِّجون لها لا يعرفون حقيقة الدين.

وأوضح في تصريح خاص لـ«التنوير» أن البعض ينسب كل شيء إلى الدين ويصورون كل شيء على أنه إسلامي ويفتعلون بعض الأمور على أنها إسلامية.

ذلك على الرغم من أن الإسلام هو دين عمل وقول وفعل، وينبغي علينا الالتزام بالمنهج الصحيح الوسطي الذي جاء في القرآن الكريم.

استغلال الشعارات الدينية الزائفة لنيل مكاسب دنيوية

وأوضح د. أبو هاشم أن البعض يطلق هذه الشعارات ليسيطر بها على عامة الناس أو يشوش بها حياتهم أو يبتغي بها مكاسب دنيوية.

وذكر أن البعض يستغل الإسلام الوسطي استغلالًا سيئًا من خلال الترويج لأفكار شاذة، وإلصاقها بالدين زورًا وبهتانًا.

وطالب المسلمين بعدم الترويج لأفكارهم على أنها أساس الإسلام، بل يجب التوضيح للجميع أنها رأي شخصي قد تحمل الصواب أو الخطأ، حتى لا يتم تشويه صورة الدين إثر خطأ مجموعة من الأشخاص.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق