الأسرة والمجتمع

مؤلفات المفكر علي الشرفاء.. وقاية للنشء من استقطاب المتطرفين

زائر لـ«رسالة السلام»: مراجعة وتصحيح المفاهيم المغلوطة مهمة المؤسسات كافة

الشباب هم أكثر الفئات تأثرًا بالأفكار الهدامة والشاذة، التي تروجها الجماعات المتطرفة والإرهابية، وهو ما يواجهه المفكر العربي علي محمد الشرفاء الحمادي في معظم مؤلفاته.

هذا ما أكده خليفة عمران، أحد زوَّار جناح «مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير» في معرض فيصل الثاني عشر للكتاب في تصريح خاص لـ«التنوير».

مضمون مؤلفات المفكر علي الشرفاء

وأبدى «عمران» تأييده الكامل لما تضمنته مؤلفات المفكر علي الشرفاء والصادرة عن مؤسسة رسالة السلام، معتبرًا إياها خير حماية للنشء من الوقوع في براثن التطرف.

وأشار إلى أن مراجعة وتصحيح المفاهيم المغلوطة ضرورة على جميع المؤسسات المختلفة في الدول العربية، لأنها أكثر البلدان المعرضة للإرهاب والأزمات في الوقت الحالي.

مشاركة مؤسسة رسالة السلام في معارض الكتب 

وتأتي مشاركة مؤسسة رسالة السلام في هذا المعرض وجميع المعارض الدولية والمحلية داخل وخارج الوطن العربي، استكمالًا لرسالتها التنويرية والتثقيفية من أجل نشر الفكر الصحيح برسالة الإسلام، وعرض رؤى المفكر العربي علي محمد الشرفاء الحمادي ومقترحاته من خلال مؤلفاته لوضع حلول ومقترحات للمشكلات التي تواجه الأمة العربية.

وتحمل إصدارات مؤسسة رسالة السلام المشاركة في معرض فيصل الرمضاني، باللغة العربية واللغات الأجنبية المختلفة الدعوة إلى تصويب الخطاب الإسلامي وتصحيح المفاهيم المغلوطة، والدعوة إلى وحدة الدول العربية من أجل تحقيق قيم الرحمة والعدل والحرية والسلام لشعوبها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى