المرصد

مبادرة تطالب بوقف محاكمة ناقدي التراث الديني

مادة ازدراء الأديان تتسبب في اتهام وإدانة أصحاب طيف واسع من الأفكار والمعتقدات

طالبت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، بالتدخل العاجل لوقف ملاحقة أصحاب الآراء الدينية المختلفة عن السائد، ووقف محاكمات «ازدراء الأديان» وفق المادة 98 (و) من قانون العقوبات.

وذكرت المبادرة في بيان له، أن المادة يتم وفقها اتهام وإدانة أصحاب طيف واسع من الأفكار والمعتقدات.

إدانة الحكم الصادر ضد أصحاب الآراء الدينية

وأدانت المبادرة الحكم على المستشار أحمد عبده ماهر بأقصى العقوبة، محذرة من أن الحكم عليه استمرار لنهج متكرر من الملاحقات الأمنية والمحاكمات القضائية للمدونين والباحثين الذين يُعبرون عن آرائهم الدينية المخالفة للتوجهات الدينية السائدة.

وأشارت إلى أن من بينهم مجموعة من الباحثين وأصحاب الآراء الدينيَّة الناقدة للتراث والمطالبة بتجديد الفكر الديني والذين أعلنوا أنهم أقدموا على نشر كتاباتهم بعد تصريحات رئيس الجمهورية المتكررة حول تجديد الخطاب الديني.

تعزيز وحماية الحقوق والحريات الأساسية

يشار إلى أن المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، تعمل منذ تأسيسها في عام 2002 على تعزيز وحماية الحقوق والحريات الأساسية، وذلك من خلال أنشطة البحث والدعوة ودعم التقاضي في مجالات الحريات المدنية، والحقوق الاقتصادية والاجتماعية، والعدالة الجنائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى