المرصد

ندوة «رسالة السلام» في جامعة القاهرة

أسامة إبراهيم: المؤسسة تهدف إلى نشر الوعي بين الناس في ظل الظروف الحالية

لاقت الندوة التي نظمتها مؤسسة «رسالة السلام للأبحاث والتنوير» في جامعة القاهرة اهتمام  كبير من الكثير من وسائل الإعلام المختلفة.

تحت عنوان «كلية دار العلوم تنظم ندوة «حول استراتيجية لإعادة بناء النظام العربي» كتبت جريدة «الوكالة نيوز» الإلكترونية عن الندوة وجاء في الخبر:

شهدت كلية دار العلوم بجامعة القاهرة عرسًا وطنيًا اليوم ضمن فعاليات المشروع الوطني الذي أطلقته الكلية أول سبتمبر بعنوان «استعادة الوعي».

تحرير الخطاب الديني من العنف والكراهية

وقدمت الكلية ندوة توعوية «حول استراتيجية لإعادة بناء النظام العربي» شارك فيها ٤٠٠ طالب من مختلف محافظات الجمهورية وافتتحها عميد الكلية الدكتور عبد الراضي عبد المحسن بالحديث عن تحرير الخطاب الديني من نزعات العنف والكراهية مؤكدًا أن السلام هو اللغة المنشودة بين كل من الشعوب والأفراد.

وأكدت الندوة على ترسيخ مفهوم المواطنة لدى الشباب وتعزيز الولاء والانتماء للوطن ومواجهة وتفكيك بنية الفكر التطرفي وهو ما استقبله الطلبة والطالبات بتعطش شديد لتصحيح مفاهيم خاطئة وقع الكثير منهم في براثنها.

وشارك في الندوة التوعوية كل من المستشارة تهاني الجبالي نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا المصرية السابق والإعلامي خيري رمضان والسفير محمد العرابي والأستاذ الدكتور حسن حماد العميد الأسبق لكلية الآداب بجامعة الزقازيق والدكتور منير الجنزورى مساعد مدير البنك المصري الخليجي والأستاذ محمد مصطفى عضو اتحاد كتاب مصر والأستاذ إبراهيم أمين مؤسسة رسالة السلام ولفيف من السياسيين والمفكرين ورموز المجتمع كما قدمت الكلية ندوة اليوم بالتعاون مع مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير.

مؤسسة رسالة السلام تهدف إلى نشر الوعي

وقال «أسامة إبراهيم» أمين عام مؤسسة رسالة السلام للأبحاث والتنوير، أن سياسية كلية دار العلوم تمشي بالتزامن مع مؤسسة رسالة السلام من سياسة وأفكار؛ فهناك تناغم و إيخاء بينهما، و من المعروف أن مؤسسة رسالة السلام تهدف إلى نشر الوعي بين الناس في ظل ظروف الدولة المصرية و إحتياجها لمثل هذه المشروعات الوطنية لزيادة الوعي.

وتحت عنوان «رموز المجتمع يشاركون في مشروع «استعادة الوعي» بكلية دار العلوم جامعة القاهرة» كتب موقع (صدي البلد) يقول: كلية دار العلوم شهدت كلية دار العلوم جامعة القاهرة عرسًا وطنيًا اليوم ضمن فعاليات المشروع الوطني الذي أطلقته الكلية في أول سبتمبر بعنوان «استعادة الوعي».

ونظمت الكلية ندوة توعوية «حول استراتيجية لإعادة بناء النظام العربي» شارك فيها ٤٠٠ طالب من مختلف محافظات الجمهورية وافتتحها عميد الكلية الدكتور عبد الراضي عبد المحسن بالحديث عن تحرير الخطاب الديني من نزعات العنف والكراهية مؤكدًا أن السلام هو اللغة المنشودة بين كل من الشعوب والأفراد .

كما ذكر موقع «مصر الآن» أن الندوة أكدت على ترسيخ مفهوم المواطنة لدى الشباب وتعزيز الولاء والانتماء للوطن ومواجهة وتفكيك بنية الفكر التطرفي؛ وهو ما استقبله الطلبة والطالبات بتعطش شديد لتصحيح مفاهيم خاطئة وقع الكثير منهم في براثنها.

المشاركون في الندوة

ومن جانبه قال موقع «البراق نيوز» أن الندوة التوعوية شارك فيها كل من المستشارة تهاني الجبالي نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا المصرية السابق، والإعلامي خيري رمضان، والسفير محمد العرابي، والدكتور حسن حماد العميد الأسبق لكلية الآداب بجامعة الزقازيق، والدكتور منير الجنزورى مساعد مدير البنك المصري الخليجي، ومحمد مصطفى عضو اتحاد كتاب مصر، وإبراهيم أمين مؤسسة رسالة السلام، ولفيف من السياسيين والمفكرين ورموز المجتمع، كما قدمت الكلية ندوة اليوم بالتعاون مع مؤسسة «رسالة السلام للأبحاث والتنوير».

اظهر المزيد

خاص - التنوير

رسالة الإسلام رحمة وعدل وحرية وسلام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى