أركان الإسلام

تصويب الخطاب الإسلامي بالمواجهة الفكرية

فهم القرآن الكريم على حقيقته يردع أفكار الإرهابيين

مواجهة الفكر المتطرف يحتاج إلى اللجوء للفكر والبرهان والاعتماد على آيات القرآن الكريم لكشف زيف المتطرفين وكل من يتبعوه.

المعركة ضد التطرف والإرهاب ليست سهلة أو هينة بل معقدة وتحتاج إلى مواجهة لاستئصاله من جذوره الكامنة في معتقده ومصادر أفكاره.

مخاطر التطرف والإرهاب تهدد ثقافة الفرد والمجتمع وتضع العقبات أمام الاستقرار والتقدم لاسيما هدم كل قائم وليس البناء.

هناك جماعات تتعمد خلط المفاهيم وتزييف الحقائق وتوظيف الدين لتشويه خصومها من جهة وكذلك تحقيق مطامعها الدنيوية.

مواجهة الفكر المتطرف يحتاج إلى فهم حقيقة القرآن

فهم المعنى والمقصود من القرآن الكريم ونشره بين الكافة هو الرادع الحقيقي وأمثل الطرق لمواجهة هؤلاء الذين يعتمدون على أفكار مشوشة وضالة ولا علاقة بها بالإسلام.

المخاطر التي يعاني منها المجتمع تحتاج إلى تصحيح المفاهيم المغلوطة وفضح زيفها وكشف أنها لُصقت زورًا وبهتانًا للإسلام وأنها بعيدة عن تعاليمه.

نشر الوعي بالفكر الصحيح يعمل على حماية الناس من الانحراف الفكري ويساعد على بناء منظومة أخلاقية وسليمة في المجتمع.

يجب زرع الفكر الوسطي السليم المبني على وسطية الإسلام وتعاليمه السمحة في عقول الكبار والصغار لتحصينهم ضد الأفكار الضالة.

ضرورة تصحيح المفاهيم المغلوطة

الدكتور السيد سلام، عميد كلية اللغة العربية بجامعة الأزهر، قال إن الإرهاب صناعة نتجت عن فكر متطرف له قادة وأتباع، ما يحتاج إلى تصحيح المفاهيم المغلوطة ومواجهتها بالفكر.

ورأى أن الشباب هم الركيزة الأساسية والهدف للوصول إلى تصحيح تلك المفاهيم، لكي لا يصبحوا فريسة للفكر المتطرف.

ذلك يحتاج إلى تصويب الخطاب الإسلامي وتأهيل الأئمة، ليكونوا سدًا منيعًا ضد أي محاولات للوصول إلى الناس من قِبل المنتمين إلى أصحاب الفكر المتطرف.

والدكتور محمد شعلان وكيل وزارة الأوقاف المصرية، قال إن الإسلام دين الوسطية ومن يبتعد عنها يبتعد عن جوهر الاسلام.

مواجهة الإرهاب وتجفيف منابعه تأتي من زاوية تربوية يتم فيها إقناع الأبناء بأهمية الحوار بينهم وغرس قيم الإسلام الصحيحة والمعتدلة.

تلك التي تعتمد على عدم التسليم بالأفكار الجاهزة ولكن الأخذ بالدليل القائم على ما جاء في القرآن الكريم.

وأكد أهمية دور الأسرة في رعاية الأبناء وغرس القيم الصحيحة لديهم ومتابعتهم بصفة مستمرة حتى لا يقعوا فريسة للأفكار المضللة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى