الرد على الشبهات في الرواق الازهرى «1»

الأزهر الشريف ينظم ندوة دينية للرد على الشبهات التي شوهت صورة الإسلام

الرد على الشبهات المزعومة للمغرضين، وأعداء الدين الإسلامي، تأتي على رأس أنشطة الأزهر الشريف بمؤسساته المختلفة.
وفي هذا الإطار، نظم الرواق الأزهرى، ندوة دينية للرد على الشبهات، التي شوهت صورة الإسلام، وشارك فيها عدد من العلماء الأجلاء، قاموا بتفنيد تلك المزاعم.
وقال الدكتور عبد المنعم فؤاد، المشرف على الرواق الأزهري، إن قضية الشائعات وانتشارها أصبحت من أخطر القضايا، التي تهدد استقرار المجتمعات.

وأضاف، بأن الإسلام كان له السبق، في التحذير من خطورتها، حيث قال تعالى: «يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ».
وأكد، أن شبكات التواصل الاجتماعي أصبحت مصدراً مزعجاً للشائعات في الوقت الحالي، مطالبًا، الشباب، بالحذر منها.
وناشد الإعلاميين وأصحاب الكلمة، أن يتنبهوا إلى خطورة الشائعات على استقرار المجتمعات: المصري والإسلامي والعربي، حتى لا يتعرض الوطن إلى هزات فكرية واجتماعية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishFrenchSpainPortugalItalyGermanRussia
إغلاق