المرصد

مفتي باكستان: الإسلام أعاد للمرأة حقوقها

الدين الإسلامي يقف ضد جميع أشكال الإساءة ضد النساء كافة

أوضح مفتي باكستان، د. مفتي عقيل رحمان بيرزادا، أن الإسلام أعاد للمرأة حقوقها بمجرد مجيئه.

وأضاف خلال تصريحات صحفية، بمناسبة اليوم العالمي لوقف العنف ضد المرأة، أن دين الإسلام يقف ضد جميع أشكال الإساءة الاقتصادية والاجتماعية والنفسية والجسدية ضد نساء.

وأكد مفتي باكستان، أنه بعد ظهور الإسلام، استعادت النساء حقوقهن التي تم اغتصابها خلال فترة ما قبل الإسلام، مضيفا أن دار الإفتاء في إسلام أباد أصدرت العديد من الفتاوى حول القضاء على العنف ضد المرأة بما في ذلك حظر تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية ومنع زواج الأطفال.

والجدير بالذكر، أن الجمعية العامة للأمم المتحدة، حددت يوم 25 نوفمبر من كل عام ليصبح اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، بهدف رفع الوعي حول مدى حجم المشكلات التي تتعرض لها المرأة حول العالم مثل الاغتصاب والعنف المنزلي وغيره من أشكال العنف المتعددة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishFrenchSpainPortugalItalyGermanRussia
إغلاق