تحذير القرآن من إكراه المرأة على الزواج

الإسلام منح الفتاة الحق في اختيار ما يرضيها لتجنب الطلاق أو النفور بعد الزواج

قال الدكتور عبدالله عزب وكيل كلية أصول الدين بجامعة الأزهر، إنَّ الإسلام أعطى المرأة حقها كاملًا في اختيار الزوج المناسب لها، وأسس اختيار الزوج للزوجة والعكس ووضع ضوابط للاختيار، منها الحسب والنسب والوضع الاجتماعي والمال والدين بحيث يكون هناك توازن، حيث يقول الله تعالى: «وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ»

وأضاف«عزب» في تصريح لـ«التنوير»: إن الدين الإسلامي منح المرأة الحق الكامل في اختيار زوجها، وحذر من إكراه المرأة على الزواج بدون رضاها حيث قال تعالى: وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَلَا تَعْضُلُوهُنَّ أَن يَنكِحْنَ أَزْوَاجَهُنَّ إِذَا تَرَاضَوْا بَيْنَهُم بِالْمَعْرُوفِ ۗ ذَٰلِكَ يُوعَظُ بِهِ مَن كَانَ مِنكُمْ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۗ ذَٰلِكُمْ أَزْكَىٰ لَكُمْ وَأَطْهَرُ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) البقرة الآية (232)

وقال اللهُ عَزَّ وَجَلَّ: وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاءِ إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَنْ يُكْرِهْهُنَّ فَإِنَّ اللهَ مِنْ بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ [النور: 33]

وأشار الدكتور عبدالله عزب إلى أن الإسلام منح الفتاة الحق الكامل في أنْ تختار ما يرضيها حتى لا يقع الطلاق أو النفور بعد الزواج والقرآن الكريم أكَّد ذلك، حيث يكون المعيار هو صاحب الخلق والدين، فلا يجوز إجبار الفتاة على الزواج بغير ما تريد، وإذا تمَّ الزواج يأثم الأب على ذلك لأنه يستوفي شروطه، لأن من شروط صحة عقد الزواج تحقيق «الإيجاب والقبول» وهذا معناه تخيير المرأة في من يتقدم لخطبتها،.

وتابع: إن الدين الإسلامي الحنيف لم يقتصر على حق المرأة في اختيار الزوجة فحسب، بل منحها حق الطلاق إذا وقع عليها ضرر أو ظلم أو أذى من زوجها، أو رأت من زوجها ما يخالف العشرة الطيبة لها.

وأوضح أن الزواج على غير رغبة الفتاة لن يحقق الهدف الذي شرع الزواج من أجله وهي المودة والرحمة والسكن والراحة، حيث يقول الله تعالى “وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishFrenchSpainPortugalItalyGermanRussia
إغلاق