مفكر عربي يطلق مشروع تنويري لمجابهة أفكار الظلام

دعا لترجمة آيات القرآن التي تدعو للحرية والعدل وحقوق الإنسان والسلام

لقد كان المفكر العربي علي محمد الشرفاء الحمادي، صاحب الدعوة لإطلاق مشروع «تنوير عربي» لمجابهة الأفكار الظلامية والمتطرفة التي شوهت الدين الإسلامي.

وأشار المفكر العربي، علي محمد الشرفاء الحمادي، إلى أن أهم أهداف المشروع التنويري الذي يدعو له تعريف العالم كله برسائل ومقاصد الإسلام الصحيحة، التي تدعو للحرية والعدل والسلام.

وقد قال المفكر العربي، علي محمد الشرفاء الحمادي، إن «مشروع التنوير العربي سينقذ جميع دول العرب من ظلام العقل وارتهانه لأفكار شريرة ما أنزل الله بها من سلطان، وإسرائيليات غرست في العقل العربي خرافات وأساطير وبذرت فيهم الفتن وشجعتهم على قتل بعضهم بعض باسم الدين الإسلامي».

ودعا المثقفين العرب، لترجمة آيات القرآن ورسالة الإسلام التي تدعو للحرية والعدل وحقوق الإنسان والسلام لكل البشر بخطاب المحبة، وليس بخطاب الكراهية الذي أفرزته جماعات وتيارات ونفوس مريضة تكره الحياة وتحارب السلام، وترى على وجوههم الكالحة لعنة الله وغضبه.

وأوضح أنه يجب أن تكون الترجمة بلغات مختلفة ليعلم العالم أجمع حقيقة الإسلام الذي يدعو للحرية والعدل والتسامح والسلام، ويدعو لكل ما هو سامي وراقي، بدلًا من الصورة التي نشرتها عنه الجماعات الإرهابية المتطرفة التي ليس وراءها إلا سفك الدماء باسم الإسلام.

 

ترجمة كتاب «المسلمون بين الخطاب الديني والخطاب الإلهي»

وأشار المفكر العربي، علي محمد الشرفاء الحمادي إلى أنه قد بدأ ترجمة كتابه الذي يحمل اسم «المسلمون بين الخطاب الديني والخطاب الإلهي» للغات الإنجليزية والفرنسية لتعريف الناس برسالة الإسلام الداعية للحرية والعدل والسلام».

وأوضح، أن الكتاب يُعد صيحة للتحذير من الروايات الكاذبة ودعوة حقيقية للعودة إلى القرآن الكريم، كما أنه يؤكد على حقيقة وجوب التركيز على النص القرآني فهمًا، وتنفيذًا لكل الأوامر التي وردت به، والانتهاء عن كل ما نهى عنه رب العزة في كتابه العزيز، وأن يكون المرجع الوحيد للتشريعات، التي ينصلح بها حال العباد والبلاد.

وقد أثارت دعوة المفكر العربي، علي محمد الشرفاء الحمادي، لإطلاق مشروع «تنوير عربي» للتصدي لكل الأفكار الظلامية والمتطرفة ترحيبًا عربيًا لتكون أحدى أُطر مكافحة الإرهاب وتصحيح الصورة السلبية المأخوذة عن العالم العربي وصحيح الدين الإسلامي  ورسالته.

واقترح عدد من نواب البرلمان عقد منتدى عربي عالمي مشترك على خطى منتدى شباب العالم ، يطرح آليات مواجهة الإرهاب ورسالة الإسلام الصحيحة والرد على ما يُردد خارجيًا عن المواطن العربي ، كما تمّ طرح إنشاء وتدشين قناة عربية مشتركة لترد على هذا الفكر المتطرف والمتداول لعدد من القنوات.

 

المصدر:

مقال «المفكر علي محمد الشرفاء من أطلق مشروع تنوير عربي لمجابهة أفكار الظلام» المنشور في موقع الموريتاني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishFrenchSpainPortugalItalyGermanRussia
إغلاق