حقوق الجار في الخطاب الإلهي

القرآن لا يدعو لتمييز المسلمين في المعاملات الإنسانية

لا يوجد دين أوصى بحقوق الجار مثلما فعل الإسلام، فالقرآن الكريم تضمّن آية جمعت بين حقوق الجار وعبادة الله الواحد الأحد، وهو ما يؤكد على عِظَم هذا الأمر في الخطاب الإلهي.

يقول الله تعالى: «وَاعْبُدُواْ اللّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالجَنبِ..» (النساء: 36).

وعن أنواع الجيران في الاسلام والفرق بينهم وحقوقهم، وهل تختلف معاملة الجار المسلم عن غير المسلم، جاءت الحلقة 22 من برنامج «أركان الإسلام في القرآن»، على قناة «رسالة السلام على اليوتيوب»، وكان ضيف الحلقة، الشيخ أحمد عمران، إمام وخطيب مسجد بالأوقاف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
EnglishFrenchSpainPortugalItalyGermanRussia
إغلاق